الآن غداً

المرأة القاضية: "حواجز مجتمعية وحكومات تمارس التمييز"

سمعي
سهى إسماعيل، خديجة الروكاني، إيمان ناصر الدين، سامية الهاشمي
سهى إسماعيل، خديجة الروكاني، إيمان ناصر الدين، سامية الهاشمي © خاص مونت كارلو الدولية

بالرغم من تقدم مشاركة المرأة في السلطة القضائية في مختلف البلدان العربية؛ إلا أن الكثير من الأصوات تشير إلى حضورها المتواضع حتى الآن، سواء على مستوى التمثيل أو نوعية المناصب التي تعطى للمرأة. 

إعلان

حواجز ومعوقات كثيرة تحول دون وجود المرأة بشكل متساوي مع الرجل في السلطة القضائية، منها الصور النمطية حول دور المرأة والرجل، إضافة إلى الحواجز المؤسسية الرسمية التي تحول دون تقدّم النساء في القضاء، كالتحيز للرجال في المناصب العليا، وإقصاء المرأة عن المحاكم المتعلقة بالقضايا الحساسة. 

ما هو شكل مشاركة المرأة العربية في السلطةِ القضائية؟ وما هي المعوقات التي تواجهها في السلك القضائي؟  

للحديث حول الموضوع يستضيف طارق حمدان كلاً من:

إيمان ناصر الدين ـ أول قاضية فلسطينية ونائبة رئيس المجلس الأعلى للقضاء (فلسطين)

سهى إسماعيل - محامية وعضوة لجنة المرأة في نقابة المحامين (لبنان)

خديجة الروكاني ـ محامية وناشطة في مجال حقوق المرأة (المغرب)

سامية الهاشمي ـ نائبة عامة في القضاء في الحكومة الانتقالية (السودان)

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم