الآن غداً

في عيد الموسيقى: أسئلة الثقافة الموسيقية في العالم العربي؟

سمعي
من اليمين محمد شميس،ايلي معلوف،ابراهيم نجم،رشا حلوة
من اليمين محمد شميس،ايلي معلوف،ابراهيم نجم،رشا حلوة © خاص مونت كارلو الدولية

لم يكن يخطر في بال جاك لانج وزير الثقافة الفرنسي في حكومة فرانسوا ميتيران بأن المبادرة التي أطلقها في العام 1982، بتخصيص يوم الـ 21 حزيران/ يونيو عيداً للموسيقى، ستغدو مناسبة سنوية بارزة، تحتفل بها العديد من بلدان العالم. أكثر من 123 مدينة حول العالم تحتفل بهذا اليوم، وآلاف الموسيقيين يحيون المناسبة التي تحتفي بالموسيقى والحياة.

إعلان

ومرة أخرى هذا العام، تلقي الأزمة الصحية، ثقلها على عيد الموسيقى أو كما يعرف بالفرنسية La Fête de la Musique، ولكن بالرغم من ذلك سيتم الاحتفال به في باريس، كما هو الحال في جميع أنحاء فرنسا، اذ تنطلق اليوم الكثير من العروض الموسيقية في الهواء الطلق منها عرض للموسيقى الكاريبية الأفريقية في ساحة الـ"هوتيل دو فيل" أمام مبنى بلدية باريس، وعشرات المسارح والمراكز الثقافية في العاصمة الفرنسية تفتح أبوابها لعروض مجانية، منها معهد العالم العربي الذي حضًّر برنامجاً ثرياً لهذه المناسبة.

عربياً يأتي عيد الموسيقى في ظل الأوضاع الصحية التي تسيطر على الأجواء، في مصر أعلنت وزارة الثقافة عن برنامج احتفالات دار الأوبرا الذي يتضمن عروضاً موسيقية مختلفة على مسارحها في القاهرة والإسكندرية. وفي المغرب التي تحاول جاهدة الخروج من الأزمة الصحية؛ اختار العديد من الفنانين تنظيم تظاهرات موسيقية بشكل افتراضي، وبعض الفنانين اختاروا عقد لقاءات تناقش القضايا الملحة التي يعاني منها صنّاع الموسيقى. أما لبنان فرغم الوباء والظروف الاقتصادية الصعبة التي تعيشها تحول عيد الموسيقى إلى عروض تواصلت خلال الأيام الماضية في أكثر من مدينة.

أما نحن في برنامج "الآن غداً" اخترنا الاحتفال بطريقتنا أيضاً، لدينا أسئلة كثيرة نناقشها في يوم عيد الموسيقى، أسئلة عن الثقافة الموسيقية في العالم العربي، عن صناعة الموسيقى وكيف يتشكل المزاج الموسيقي العام ومن يشكله؟ وعن حظوظ انتشار الانتاجات المستقلة مقابل التيار الموسيقي السائد؟ 

يستضيف طارق حمدان كلاً من:

المؤلف الموسيقي وعازف البيانو إيلي معلوف (لبنان)

الصحفية رشا حلوة (فلسطين)

الصحفي والناقد الموسيقي محمد شميس (مصر) 

المؤلف الموسيقي وعضو فرقة "الإنس والجام" ابراهيم نجم (فلسطين)

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم