الآن غداً

السياحة الجنسية في العالم العربي: "يأتون من بلادهم الغنية لاستغلال أطفالنا!"

سمعي
السياحة الجنسية في العالم العربي
السياحة الجنسية في العالم العربي © AFP

تشير مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان أن من المتوقع أن يصل عدد السائحين الدوليين إلى 1.8 مليار بحلول عام 2030، ما يدفع إلى تنامي ظاهرة السياحة الجنسية التي سترفع من خطر وقوع الأطفال ضحايا للاستغلال الجنسي، وتشير التقديرات إلى أن حجم التداول المالي في السياحة الجنسية يصل إلى أكثر من 20 مليار دولار سنويًا.

إعلان

ويمثل الاستغلال الجنسي التجاري للأطفال في السفر والسياحة مشكلة متنامية في جميع أنحاء العالم، وحسب منظمة اليونيسف، يتعرض ما يقدر بمليوني طفل حول العالم إلى الاستغلال الجنسي كل عام. وتوضح بعض التقارير كيف يقوم بعض مرتكبي الجرائم الجنسية المسافرين بتمويل أنفسهم من خلال بيع الصور ومقاطع الفيديو الخاصة بهم.

السياحة لممارسة الجنس، هذا ما يدفع بعض الأفراد من الدول الغنية إلى السفر لوجهات محددة غالباً تكون في الدول الفقيرة والنامية يتم فيها استغلال الفقراء أو ارتكاب انتهاكات بحق الأطفال. ما حجم الظاهرة في بلدان العالم العربي؟ وكيف يمكن التصدي لها؟ 

للحديث حول الموضوع يستضيف طارق حمدان كلاً من:

أمينة المالح، مديرة جمعية "بيتي" (المغرب)

حسام ربيع، صحفي وكاتب (مصر)

أحمد مصيلحي، محامي ورئيس شبكة الدفاع عن الأطفال في نقابة المحامين (مصر)

هند الشناوي، ناشطة حقوقية وباحثة في علم الاجتماع (تونس)

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم