الآن غداً

بيروت بعد عام على الكارثة: "الانفجار ما زال مستمراً"

سمعي 53:00
طارق حمدان يتوسط ضيوف الحلقة: ألين فليحان وروي ديب (إلى اليمين)، زينب حاوي وسالي حمّود
طارق حمدان يتوسط ضيوف الحلقة: ألين فليحان وروي ديب (إلى اليمين)، زينب حاوي وسالي حمّود © خاص

وُصف بأحد أكبر الانفجارات غير النووية في العالم، وبالكارثة التي حلّت على المدينة والتي نتج عنها خسائر كبيرة في الأرواح والممتلكات والبنى التحتية. انفجار أو "تفجير" كما يسميه اللبنانيون راح ضحيته 219 شخصاً وجرح أكثر من 6500 آخرين وُشرِّد عشرات الآلاف من المواطنين الذين تضررت منازلهم بشكل كبير.

إعلان

بعد عام على انفجار المرفأ الذي دمر المدينة وفاقم الأزمات الاقتصادية والسياسية والصحية التي تعيشها البلاد، ينتقل برنامج "الآن غداً" إلى بيروت ليقترب أكثر من واقع المدينة وظروف سكانها الذين ما زالوا يعانون من التداعيات الكبيرة لما حصل.

يستضيف طارق حمدان كلاً من:

زينب حاوي، صحفية

روي ديب، مخرج وناشط في احتجاجات السابع عشر من 2019

د. سالي حمود، أستاذة جامعية وناشطة في مبادرة "بيروت مش للبيع"

ألين فليحان، مهندسة معمارية وناشطة في تنظيم "لِحقّي"

شهادات:

كيان طْلَيْس، رئيس لجنة أهالي ضحايا مرفأ بيروت

إبراهيم محمد عيد، موظف في المرفأ ومُصاب جراء الانفجار

 

#QaribMedia

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم