النشرة الرقمية

كيف يمكن كشف الصور المولدة بتقنيات الذكاء الاصطناعي؟ وأبل تقاضي NSO الإسرائيلية

سمعي 06:06
صور مولدة بتقنيات الذكاء الاصطناعي
صور مولدة بتقنيات الذكاء الاصطناعي © this oerson does not exist

تستضيف نايلة الصليبي في"النشرة الرقمية" محمود غزيّل، الصحفي المتخصص في رصد ومكافحة المعلومات المضللة الذي يشرح كيفية كشف الصور المولدة بتقنيات الذكاء الاصطناعي. وتتطرق نايلة الصليبي للدعوى القضائية  التي ترفعها شركة "أبل" لمقاضاة مجموعة "NSO " الإسرائيلية مطورة برمجية التجسس "بيغاسوس".

إعلان

صور واقعية لبشر ليس لهم وجود فعلي

تنتشر اليوم على المنصات الاجتماعية حسابات وهمية عديدة تُستخدم للتنمر الالكتروني أو لنشر الأخبار المضللة. وتستهدف فئات مجتمعية معينة أوناشطين في حقوق الإنسان أو معارضين سياسيين وتنشط هذه الحسابات أيضا في زمن الانتخابات البرلمانية أو الرئاسية وغيرها.

معظم هذه الحسابات خادعة بمظهرها كونها تحتوي على صور واقعية لبشر ليس لهم وجود فعلي. فهي صور مولدة بتقنيات الذكاء الاصطناعي لتعلم الآلة من خلال الشبكة الخصومية التوليدية Generative Adversarial Network. هذه الصور المفبركة نجدها اليوم مثلا على موقع This Person Does Not Exist .

فكيف يمكن للمستخدم العادي التعرف على هذه الصور المفبركة ؟

سؤال يجيب عنه في  فقرة "الخط الكاذب" من " النشرة الرقمية" محمود غزيّل الصحفي المتخصص في رصد ومكافحة المعلومات المضللة.

 "أبل" ترفع دعوى قضائية بحق مجموعة "NSO" الإسرائيلية

شركة "أبل" ترفع دعوى قضائية بحق مجموعة "NSO " الإسرائيلية المصنعة لبرنامج "بيغاسوس" للتجسس لاستهدافها مستخدمي أجهزتها.

أعلنت شركة "أبل" عن إقامة دعوى قضائية ضد مجموعة "NSO " المصنعة لبرنامج التجسس "بيغاسوس"، "لمنع مزيد من الإساءة والأذية لمستخدميها"، تقول "أبل"  إنها تسعى للحصول على أمر قضائي دائم يمنع مجموعة " NSO" من استخدام أي برامج أو خدمات أو أجهزة تنتجها "أبل". وأضافت شركة كوبرتينو على لسان كريج فيديريغي، نائب الرئيس الأول لهندسة البرمجيات في "أبل"،  إن "مجموعة "NSO" تنفق ملايين الدولارات لتبتكر تكنولوجيا مراقبة متطورة برعاية الدولة و تبقى دون مساءلة فعالة.

تذكرون اللقاء الحصري في "النشرة الرقمية" مع الخبير الأمني محمد المسقطي الناشط في حقوق الإنسان ومنسق الحماية الرقمية في منظمة FrontLine defenders للشرق الأوسط وشمال إفريقيا، الذي كشف اختراق شركة "NSO" الإسرائيلية مع برمجية التجسس "بيغاسوس" هواتف ناشطين وحقوقيين فلسطينيين. وطرحنا السؤال هل يمكن أن يوضع حد لنشاط هذا النوع من الشركات التي تبيع وتدرب على استخدام أجهزة الكترونية عالية القدرات لأنظمة تنتهك حقوق الإنسان؟

أفادت تقاريرعديدة بأن عشرات الآلاف من الناشطين الحقوقيين والصحافيين والسياسيين ورجال الأعمال في كل أنحاء العالم أدرجوا كأهداف محتملة لبرنامج "بيغاسوس" وهو برنامج عالي القدرات يخترق الأجهزة المستهدفة بتقنية "زيرو كليك" أي لا يحتاج أن تضغط الضحية على أي رسالة أو رابط مفخخ ليتلوث الجهاز.

أنوه هنا أن السلطات الأمريكية كانت قد حظرت على المؤسسات الأمريكية التعامل مع مجموعة NSO، معتبرتا أن الشركة الاسرائيلية "مكّنت حكومات أجنبية من ممارسة قمع عابر للحدود".

يمكنكم التواصل مع #نايلةالصليبي عبر صفحة برنامَج "النشرة الرقمية" من مونت كارلو الدولية على لينكد إن  وعلى تويتر salibi@ وعبر موقع مونت كارلو الدولية مع تحيات نايلة الصليبي

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم