فيسبوك نيوز في فرنسا وسناب شات تشارك الأرباح مع صانعي المحتوى وإنتل تطور رقاقة للبلوك تشين

سمعي 07:18
-
- © نايلة الصليبي

تتطرق نايلة الصليبي في "النشرة الرقمية" إلى إطلاق فيسبوك  خدمة facebook news في فرنسا، ولاختبار منصة "سناب شات"  لميزة عرض الإعلانات على منصتها لمشاركة الأرباح مع صانعي المحتوى. وإنتل تطور رُقَاقَة لتسريع مهام "البلوك تشين" وتخفيض استهلاك الطاقة.

إعلان

فيسبوك تطلق خدمة facebook news في فرنسا

لمواجهة الانتقادات لـ"فيسبوك" وخوارزمياتها التي تسلط الضوء على المحتوى المثير والمثير للجدل من مواقع مشكوك فيها، ستطلق "فيسبوك" في فرنسا يوم  الثلاثاء 15 فبراير 2022 خدمة Facebook News . التي ستتيح لمستخدمي منصة"فيسبوك" مراجعة الأخبار الأساسية من خلال مقالات مختارة من حوالي 100 وسيلة إعلامية فرنسية من مجموعة L’Alliance de la Presse d’Information Général  التي وقعت عقد شراكة مع شركة "ميتا" مالكة منصة "فيسبوك".

من ضمن مجموعة وسائل الإعلام هذه  نجد على سبيل المثال كـــــ  Le Figaro و Le Parisien و Les Échos و La Croix والصحف الإقليمية مثل La Voix du Nord أو Le Télégramme أو Nice-matin أو Sud-Ouest. سيلزم هذا الاتفاق تعاون وسائل الإعلام مع شركة "ميتا" لمدة 3سنوات مقابل تعويض مادي.

يمكن  لمستخدمي "فيسبوك" في فرنسا الوصول إلى Facebook News"" عبر علامة تبويب جديدة على المنصة.  تقدم محتوى صحفي في شكل صور مصغرة، مع عنوان المقالة وصورة واسم الوسائط. لا يمكن قراءة أي محتوى على صفحة "فيسبوك" نفسها: ستحتوي هذه الصور المصغرة على روابط إلى موقع وسائل الإعلام . لذلك لن يكون من الممكن قراءة مقالا مدفوعا مجانًا.  جاء عقد الشراكة هذا بعد مفاوضات مريرة حول ما يعرف بالحقوق المجاورة  Droits voisins. تأسس هذا "القانون المجاور" لوسائل الإعلام من خلال اعتماد التوجيه الأوروبي بشأن حق المؤلف في البرلمان الأوروبي في 24 يوليو.2019 بحيث يمكن الحصول على عائدات مالية عندما تعيد الشركات الكبيرة مثل "غوغل" أو "آبل" أو"فيسبوك" نشرمحتوى وسائل الإعلام  الأوروبية وتدفع لناشري الصحف، الذين يشرفون على الصحفيين لنشر مقالاتهم أو مقاطع الفيديو الخاصة بهم، لكنهم ليسوا المؤلفين المباشرين.اَلْمُبَاشِرِينَ لذا اطلق عليه اسم القانون المجاور لقانون حقوق المؤلفين  سيتم اختيار المحتوى الذي يظهر في القسم المشترك لجميع المستخدمين من قبل صحفيين من مؤسسة تابعة لوكالة الصحافة الفرنسية.

اذكر هنا أن خدمة Facebook News  أطلقت في الولايات المتحدة عام  2020، ثم تبعتها المملكة المتحدة وألمانيا في عام 2021.

"سناب شات"  تختبر ميزة عرض الإعلانات على منصتها لمشاركة الأرباح مع صانعي المحتوى

تتسابق المنصات الاجتماعية على جذب الجمهور بمختلف الإغراءات فــ "تيك توك" غيّر اللعبة بتقديم الأساليب المختلفة لكسب المال لمستخدميه؛ وها هي منصة "سناب شات" تعلن اختبار إمكانية عرض الإعلانات بين القصص لمشاركة الأرباح مع صانعي المحتوى على منصتها.علما أنه في السنوات الأخيرة، أضافت Snapchat طرقًا مختلفة لاستثمار وجود مصنعي المحتوى على المنصة مع تحديات Spotlight .

 فحسب إيفان شبيغل، الرئيس التنفيذي لشركة Snap،  يقضي المستخدمون  وقتًا أقل في نشر وعرض  القصص stories وانتقلوا لمشاهدة المحتوى على Spotlight، مِيزة تعادل  خدمة منصة .TikTok

حاليا يمكن لمستخدمي "سناب شات" رؤية إعلانات بين قصص الأصدقاء stories وأيضا في قسمDiscover. دون الحصول على إيرادات مالية.

سيحصل صانعو المحتوى  مع هذه الميزة من "سناب شات" على نسبة من عائدات الإعلانات من محتواهم في الـ Stories، ما سيساعد في زيادة معدل المعلنين على" سناب شات"، من خلال تحفيز صانعي المحتوى على المزيد من التفاعل.حسب منصة " سناب شات" إن حصة صانعي المحتوى من الإيرادات ستأخذ في الاعتبار أعداد المشاركة ونسبة النشر. وهذه الميزة ستتاح لـ Snap Stars، وهم منشئو المحتوى أو الشخصيات العامة الذين لديهم عددا كبير امن المتابعين، وحساباتهم تحمل شارة نجمة ذهبية.

بدأت "سناب شات" باختبار الآلية الجديدة في الولايات المتحدة، بانتظار أن تشمل المناطق الأخرى من العالم في الأشهر المقبلة.

إنتل تطور رُقَاقَة لتسريع مهام البلوك تشين وتخفيض استهلاك الطاقة

استخدام "البلوك تشين" لتعدين عملة "البيتكوين" وغيرها من العملات الرقمية المشفرة، والاستثمار في NFTs "الرموز غير القابلة للاستبدال"، هي تقنيات تتطلب قدرات حسابية  هائلة تستهلك كمّاً هائلاً من الطاقة ومع ذلك فهي تحظى باهتمام متزايد من الأشخاص والشركات؛ ما يدفع مصنعي أجهزة التكنولوجيا إلى دخول المنافسة لتقديم حلول لأنشطة التعدين باستهلاك طاقة أقل وسرعة أكبر للكمبيوتر.

في هذا الإطار أعلنت شركة "إنتل" العملاقة المصنعة للرقاقات الإلكترونية عن تطوير رقاقة خاصة تصفها"إنتل" بأنها  "مسرع" و موفّر للطاقة مصمم لتسريع مهام "البلوك تشين".

حسب "إنتل" أداء هذه الرقاقات أعلى بكثير من رقاقات وحدات معالجة الرسومات التقليدية المستخدمة اليوم للتعدين و للتحقق من معاملات البيتكوين. فلكل "واط" مستهلك سيكون أداء الرقاقة أعلى بأكثر بـــ 1000 مرة من الرقاقة المستخدمة اليوم.

أطلقت "إنتل" على هذه الرقاقات اسم "مسرع البلوك تشين"، وستبدأ بتوزيعها في وقت لاحق من هذا العام. ومن بين الشركات التي ستستخدم هذا الرقاقات Argo Blockchain و GRIID. و BLOCK

أذكر هنا أن، بلوك، هي شركة سكوير سابقا، التي أسسها جاك دورسي، الرئيس السابق لــ"تويتر"، وهو من أبرز المستثمرين والمؤيدين لعملة البيتكوين. 

قام  بتغيير اسم Square إلى BLOCK، ليعكس استراتيجيته الجديدة وقد قدمت BLOCK مبادرة جديدة لتسهيل تعدين العملات المشفرة للشركات، وأيضا للأفراد. كذلك، أعلنت BLOCK   أنها ستعمل أيضا لتأمين حلول مسّرعة ومخففة لاستهلاك الطاقة لتعدين "البيتكوين".

أذكر هنا أن شركة Nvidia المصممة للرقاقات الإلكترونية، تُستخدم بطاقاتها الرسومية graphic cards على نطاق واسع في أنشطة التعدين، قد طورت شريحة منفصلة مخصصة للتعدين على سلسلة الكتل Ethereum كجزء من تعزيز وجودها في عالم البلوك تشين و العملات المشفرة.

لفهم تحديات البلوك تشين والعملات المشفرة يمكن العودة لفيديو اللقاء المطول  مع منير ربيع حول ويب الجيل الثالث وتطبيقاته خاصة الــNFT s و العقود الذكية في سلسلة الكتل البلوك تشين 

يمكن الاستماع لـ "بودكاست النشرة الرقمية" على مختلف منصات البودكاست. الرابط للبودكاست على منصة أبل

للتواصل مع #نايلةالصليبي عبر صفحة برنامَج"النشرة الرقمية"من مونت كارلو الدولية على لينكد إن وعلى تويتر salibi@ وعبرموقع مونت كارلو الدولية مع تحيات نايلة الصليبي

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية