برنامج خاص

السودان: أزمات المرحلة الانتقالية من تقاسم السلطة إلى سد النهضة

سمعي
خلال مظاهرات في العاصمة السودانية الخرطوم
خلال مظاهرات في العاصمة السودانية الخرطوم © أ ف ب

السودانيون الذين أسقطوا رئيسهم عمر البشير، بعد ثلاثين عاما هيمن خلالها على مقاليد السلطة، قاموا بثورتهم بعد ثماني سنوات من انطلاق ثورات الربيع العربي في بلدان عربية أخرى، وتوصلوا إلى صيغة مختلفة للانتقال من مرحلة الثورة إلى نظام جديد، صيغة تم التوصل إليها بعد مفاوضات لم تكن بالسهلة أو بواضحة المعالم.

إعلان

وتقوم الصيغة الجديدة على تقاسم السلطة بين المجتمع المدني والجيش خلال مرحلة انتقالية، علاقة تزداد تعقيدا مع تطور الأمور، وخصوصا بعد أحداث إحياء ذكرى فض اعتصام مقر القيادة العامة للجيش ... إحياء ذكرى دموية كان بدوره داميا في الحادي عشر من مايو / أيار 2021 إذ أدى لمقتل شابين من المعتصمين.

حكم انتقالي يتقاسمه العسكريون والمدنيون، إذا، يرى البعض أن موازينه مختلة، ويتساءلون عما سيحققه، وهل يؤدي بالفعل إلى تصفية تركة البشير، أم يحافظ عليها، وهل سيتخلى العسكريون عن السلطة في نهاية الأمر، أم يتطلعون إلى تجارب الجيران، حكم انتقالي تؤدي تناقضاته إلى تفاقم الأزمة الاقتصادية، وانتشار السخط في الشارع السوداني.

خلافات وتداخلات في رسم خريطة العلاقات الدولية الجديدة للسودان، وبعد التطبيع مع إسرائيل وشهر العسل مع الولايات المتحدة تثير الموافقة على منح روسيا قاعدة عسكرية في بورسودان الجدل، مشابه للجدل الذي أثارته مبادرة أبو ظبي لحل الأزمة مع أثيوبيا، وإلى باريس، يأتي رأسا السلطة العسكرية والمدنية للمشاركة في مؤتمر اقتصادي لإخراج البلاد من أزمتها الاقتصادية.

الأزمة الأكثر عنفا تتعلق بالخلاف الحدودي مع أثيوبيا، والأكثر عمقا هي أيضا مع أثيوبيا، وحول سد النهضة.

أسئلة كثيرة متشابكة ومعقدة يطرحها الوضع الراهن في السودان، ومعنا للإجابة عليها:

* المهندس هاشم حسب الرسول هاشم عوض – وزير الاتصالات والتحول الرقمي

* الأستاذ ساطع الحاج – رئيس الحزب الناصري، تيار العدالة الاجتماعية

* محمد تور شين – دكتور في العلوم السياسية

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم