حوار

حسان البلعاوي : على العرب إعادة الاعتبار للقضية الفلسطينية كقضية مركزية

سمعي
الدبلوماسي الفلسطيني حسان البلعاوي
الدبلوماسي الفلسطيني حسان البلعاوي © (حسان البلعاوي)

تستضيف كابي لطيف الدبلوماسي الفلسطيني حسان البلعاوي، المستشار في سفارة فلسطين في بلجيكا ولوكسمبورغ،  في حوار حول الموقف البلجيكي والأوروبي من الأحداث الجارية في فلسطين.

إعلان

عن ردود الفعل في بلجيكا والاتحاد الأوروبي، ذكر البلعاوي أن وزيرة الخارجية البلجيكية صوفي ويلميس عبرت عن قلق بلادها  وسعيها لوقف إطلاق النار، خاصة مع تصاعد القصف الإسرائيلي الذي يطال المدنيين في قطاع غزة والذي يؤدي الى ارتفاع مستمر في عدد الضحايا.

وعلى مستوى البرلمان في بلجيكا، هناك تحرك هام يقوم به عدد من النواب الذين ينتمون الى كتل برلمانية مختلفة يعبرون عن رفضهم لمجمل السياسة الإسرائيلية. كما قدّم هولاء البرلمانيون رسائل وبيانات  لوزيرة الخارجية، طالبوا فيها بلجيكا باتخاذ عقوبات ضد إسرائيل.

ونوه البلعاوي بأنه ستتمّ عدة تجمعات أمام وزارة الخارجية البلجيكية، وسيقابل وفد من حركة التضامن والمجتمع المدني دبلوماسيين من وزارة الخارجية، كما سيُقام تجمّع هام أمام سفارة إسرائيل في الذكرى الثالثة والسبعين لنكبة فلسطين أمام محطة القطارات المركزية في بروكسيل، وهناك دعوات من حركة التضامن والجاليات الفلسطينية والعربية لهذا اليوم الهام والذي من المتوقع أن يكون له صدى واسع.

بالنسبة للعالم العربي رأى الدبلوماسي الفلسطيني أن المطلوب هو ضرورة عودة القضية الفلسطينية إلى الواجهة كقضية مركزية للأمة العربية من قِبَل الدول والحكومات والشعوب العربية، كما كان الحال منذ عام 1948، خاصة في ظل ما يحدث اليوم من اعتداءات إسرائيلية تطال المقدسات الإسلامية والمسيحية، والتي هي ليست شأنا فلسطينيا فحسب، بل هي شأن عربي أيضاً إسلامي ومسيحي. "وبالتالي نحن ننتظر من أمتنا العربية أن تعيد الاعتبار للقضية الفلسطينية كقضية مركزية وأن تتخذ خطوات حقيقية جدية لممارسة الضغط على إسرائيل".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم