حوار

الأب ميشال عبود رئيس كاريتاس: لبنان بحاجة لأبنائه في هذه المرحلة الاستثنائية

سمعي
الأب ميشال عبود رئيس رابطة كاريتاس
الأب ميشال عبود رئيس رابطة كاريتاس © (Michel Aboud)

تستضيف كابي لطيف الأب ميشال عبود رئيس رابطة "كاريتاس" لبنان حول الوضع المعيشي المتدهور والخطوات لمساعدة اللبنانيين وجديد المبادرات التي تقوم بها الرابطة في الظروف الاستثنائية التي يمر بها لبنان.

إعلان

الوضع المتدهور

اعتبر الأب ميشال عبود أن كاريتاس تقوم منذ خمسين عاماً بتقديم الخدمات الإنسانية، وأن الوضع استثنائي جداً ولبنان يمر بأزمات لم يشهدها سابقاً. فالأزمة الاقتصادية خانقة بالإضافة الى جائحة كورونا وانفجار المرفأ في بيروت. وقد واكبت الرابطة الانفجار وتداعياته بفضل المحسنين والبرامج الدولية ودعم بلدان الاغتراب.

كما رأى رئيس رابطة كاريتاس أن الوضع المعيشي المتدهور أثر كثيراً حتى على المحسنين الذين تحولوا الى طالبي المساعدة لأنهم لم يعودوا يملكون ما كانوا يملكونه من قبل الى جانب الأموال التي فقدت قيمتها. والناس بحاجة الى الضروريات الحياتية التي نسعى الى تأمينها لهم. فنحن نسعى الى أن يبقوا على قيد الحياة من ناحية التغذية ومن ناحية الأدوية. وذكر أن كاريتاس تُعنى بالمشرّدين ويفوق عددهم المئتي شخص وهم من كل الجنسيات ونسعى الى إيوائهم بالإضافة الى المساعدة القانونية لعودتهم الى بلدانهم.

الاغتراب ولبنان

توقف رئيس كاريتاس عند دور المغتربين اللبنانيين المنتشرين في العالم، فأكد أن المبادرات قائمة مع بلدان الاغتراب ونوّه بدور الجمعيات اللبنانية في العالم وتحديداً في فرنسا حيث تقام مبادرة لأجل أطفال لبنان وقال: " نحن نعتمد على التواصل مع الجميع وأدعو المغتربين ألا يبتعدوا عن لبنان في هذه المرحلة الصعبة الني يمر بها وكاريتاس هي ساعي بريد بينهم وبين وطنهم الأم.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم