حوار

عبد العزيز ونيس: الإنسانية الأفقية كبديل لفوضى تعدد الأقطاب

سمعي
د. عبد العزيز ونيس
د. عبد العزيز ونيس © (فرانس 24)

في برنامج " حوار" تستضيف كابي لطيف د. عبد العزيز ونيس، الخبير في العلاقات الدولية وأستاذ الفلسفة السياسية في جامعة السوربون في ‏باريس حول نظام العالم الجديد المتعدد الأقطاب.

إعلان

اعتبر عبد العزيز ونيس أن وضع النظام الحالي الذي دخل مرحلة تعدد الاقطاب ستؤدي التجاذبات فيه الى الكثير من التوترات بين الدول التي تشكل كل قطب. وأبرز هذه الدول التي تقدم نفسها على أنها النواة هي الولايات المتحدة روسيا الصين.

الهيمنة

عن العولمة وفقدان التوازن والهيمنة رأى المفكر والفيلسوف د. عبد العزيز ونيس أنه في حين تتحرك منظومة تعدد الأقطاب لأجل تحقيق أجندات وأهداف استراتيجية للهيمنة وحفظ المصالح مما يؤدي الى تناقضات وتصادمات ومواجهات ومستقبل مجهول للإنسانية. بينما الإنسانية الأفقية التي تبنى على المبادئ الفاضلة سواء كانت أخلاقية او قانونية على مدى التاريخ وكل الحضارات، فهي تؤمن بحوار الحضارات. كما أنها تضمن وتكرس وتحفظ الحقوق الأخلاقية لكل شعوب العالم بما تؤسسه من مساواة بعيدا عن الهيمنة والتدخل.

صراع الحضارات

عن صراع الحضارات ذكر المفكر والفيلسوف التونسي أن سبب التوترات منذ سنة 2000 هو نتاج نظرية صمويل هنتوتن التي تقول إن نهاية الحقبة السوفياتية والمنظومة الشيوعية تبرر دخول العالم في صراع حضارات بين الغرب الليبرالي والحضارات الشرقية. لكن النتيجة كانت غير ذلك حيث أن صراع الحضارات ليس حقيقة سوسيولوجي أو إنتروبوليجي بل عنوان لايدلوجيا شعبوية انفعالية ومتطرفة سواء كانت في صيغتها الغربية أم الشرقية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم