حوار

د. غالب بن الشيخ : نسعى لإيصال صورة حضارية تجمع بين القيم الإسلامية وقيم الجمهورية

سمعي
الدكتور غالب بن الشيخ
الدكتور غالب بن الشيخ © (مونت كارلو الدولية)

في برنامج "حوار" تستضيف كابي لطيف المفكر الدكتور غالب بن الشيخ رئيس مؤسسة "إسلام فرنسا" حول إعادة انتخابه لولاية جديدة على رأس هذه المؤسسة والقيم والمشاريع التي تحملها.

إعلان

نعمل تحت سماء الديمقراطية لإعطاء نظرة إيجابية عن الدين الإسلامي 

عن شعوره بإعادة انتخابه، لفت الدكتور غالب  بن الشيخ إلى أن المسؤولية كبيرة لإيصال صورة أخلاقية حضارية تتماشى مع القيم الإسلامية من جهة ومع قيم وقوانين الجمهورية الفرنسية من جهة أخرى. وأكد أن ظاهرة التطرف الإسلامي تشكل معضلة كبيرة، مشددا على ضرورة قيام جميع المسلمين وخصوصا رؤساء الجمعيات وأعمدة المساجد بالنظر إليها بكل واقعية. وتابع: "نعمل من خلال أوروبا، تحت سماء الديمقراطية في مجتمعات متحررة، لإعطاء نظرة إيجابية عن الدين الإسلامي".

العدالة 

حول فعالية إغلاق المساجد المتطرفة في أوروبا، اعتبر رئيس مؤسسة "إسلام فرنسا" أن لديه آراء متضاربة حيال هذه الخطوة، مشيرا إلى أن "العدالة يجب أن تتطبق على الأفراد وليس على الجماعات"، لكنه أضاف: "إذا كان غلق المسجد لفترة معينة يعطي فكرة عن خطورة الموقف، لم لا".

فرنسا 

تعليقاً على الإستراتيجية التربوية التي قدمتها فرنسا لمكافحة التطرف الديني، عبّر الدكتور  بن الشيخ عن حاجة فرنسا والدول الأوروبية أن يكون الحديث علميا وأكاديميا عن الواقع الإسلامي ببعده الحضاري والديني واللاهوتي.  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم