حوار

نبراس المعموري: العراق دفع ثمناً كبيراً جراء التدخلات الخارجية وغياب القرار السياسي

سمعي 09:33
د. نبراس المعموري
د. نبراس المعموري © (المصدر خاص)

في برنامج "حوار" تستضيف كابي لطيف الدكتورة نبراس المعموري رئيسة منتدى الاعلاميات العراقيات وباحثة في الشأن السياسي عن تأثير العوامل الإقليمية ودول الجوار في الانتخابات العراقية. 

إعلان

رأت د. نبراس المعموري رئيسة منتدى الإعلاميات العراقيات أن المشهد الانتخابي الحالي في العراق هو مختلف اليوم من حيث الإدارة الانتخابية التي تختلف بتشكيلاتها وتوجهاتها، وكان هذا أحد مطالب المتظاهرين بأن تكون هناك مفوضّية جديدة وقانون انتخابات وتغيير إداري ولوجستي. لاحظنا من خلال متابعتنا المباشرة لعمل المفوضيّة بوجود اختلاف، ولكن لا يمكن الحكم إلا حين يظهر يوم الاقتراع مدى الالتزام بالقانون، بالصمت الانتخابي، بالمحافظة على سرية الانتخابات وتجنب التزوير وما إلى ذلك..

العوامل الخارجية

في تأثير العوامل الخارجية ودول الجوار في الانتخابات العراقية، ذكرت د. نبراس المعموري أن العامل الإقليمي يلعب دورا سلبيا كبيرا في العراق، والسبب في ذلك أن القرار السياسي العراقي لم يرتهن يوماً لقرار وطني. فدائماً ما تدخل عليه أجندات إقليمية أو حتى أجندات دوليّة. لكن الأجندات الإقليميّة تأثيرها أكبر بحكم الجوار، الحدود الجغرافية، البعد التاريخي، الثقافة والدين وغيرها.

التحول الديمقراطي

عن عراق الغد، قالت الباحثة العراقية :"نأمل أن نشهد فعلاً تغييراً وتحولاً ديمقراطياً بانتخابات نزيهة بعيداً عن تدخلات بعض الدول والمال السياسي. الدعاية الانتخابية تحتاج إلى تمويل سياسي كبير ودعم، والبعض دخل على هذا الخط، سواء على صعيد دول الخليج أو على صعيد إيران. والعراق دفع ثمناً كبيراً جراء هذه التدخلات وانعدام القرار السياسي الوطني. لذلك نأمل أن تصل الوجوه الجديدة إلى قبة البرلمان العراقي".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم