حوار

الأب سليم دكّاش رئيس جامعة القديس يوسف في بيروت: جامعتنا اليوم تحتاج إلى دعم كبير..

سمعي 14:29
الأب سليم دكاش
الأب سليم دكاش © ( الصورة: طوني الحاج، باريس)

في برنامج "حوار" تستضيف كابي لطيف البروفسور الأب سليم دكاش، رئيس جامعة "القديس يوسف" في بيروت، للحديث عن وجوده في العاصمة الفرنسية لعقد اتفاقيات شراكة مع جامعات ومؤسّسات فرنسية، لدعم الجامعة في هذه المرحلة الصعبة التي يمر بها لبنان.

إعلان

رسالتنا مستمرّة

اعتبر البروفسور سليم دكاش أن وجوده في العاصمة الفرنسية  في هذه المرحلة تأكيد على استمرار رسالة جامعة القديس يوسف، حيث قال: هدفنا هو تأكيد التزامنا بتلك الرسالة رغم ما نعيشه من ظروف سياسية واجتماعية متدهورة التي تحدُّ من إمكانيّاتنا بشكل كبير. لاسيما وأنّ جامعة "القديس يوسف" في بيروت هي الجامعة الفرنكوفونية الأولى في الشرق الأوسط من حيث التاريخ والحجم الأكاديمي.

العلاقة مع فرنسا علاقة تاريخ وثقة

حول أهميّة الدولة الفرنسية بمؤسساتها وما تحمله من قيم ومُثل لمساعدة الدولة اللبنانية، تابع الأب سليم دكاش: هذا عمل مشترك بين الجامعة والحكومة الفرنسية، ولا سيما في مدينة ليون التي لعبت دوراً كبيرا بواسطة "بول هوفلان" في تأسيس كلّيّتي الحقوق والهندسة. نحن جامعة مستقلّة ولكنّنا نفتخر بهذه العلاقات التاريخية والامتداد الثقافي مع فرنسا من خلال ما نعمل عليه ونقدّمه لطلّابنا، حيث لمع اسم الجامعة في خدمة طلاّبها وتحقيق رسالتها. بالتالي، فرنسا هي المرجع الثقافي والاجتماعي والأكاديمي لنا، وهذا يتَّضح من خلال ما يزيد عن 150 اتفاق قمنا بعقدهم مع مختلف الجامعات الفرنسية.

لبنان هو رسالتنا

أشادَ الأب سليم دكاش ببقاء عدد كبير من الأساتذة الجامعيّين على رأس عملهم في الجامعة، وشكرهم على حسّهم العالي بالانتماء من أجل أداء الرسالة الجامعيّة، والذي يبلغ عددهم 400 مدّرس أكاديمي، بينما هاجر عدد من المدرّسين في ظل ما يشهده لبنان. وتمنّى قائلاً: نحن نأمل أن ينفرج الوضع العام في لبنان والوضع المالي للجامعة على وجه الخصوص كي نستمر بالحفاظ على مدرّسينا، ولا سيما الباحثين العلميّين. وختم قائلا: نحن من مؤسّسي "لبنان الكبير" ولا ننسى ذلك، وسوف نستمر برسالتنا كي يبقى، لأنه عنوان للقيم البشرية والروحية الصحيحة والعيش المشترك، والعدالة والمحبة والديمقراطية. ولدينا عدة برامج في هذا المجال كي يبقى لبنان الكبير بقيمهِ التي يدافع عنها منذ تأسيسه.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم