حوار

الروائيّة العُمانية جوخة الحارثي: الأدب جسر العبور الروحي بين الشعوب

سمعي 11:30
الروائية العمانية جوخة الحارثي
الروائية العمانية جوخة الحارثي © (خاص مونت كارلو الدولية)

في برنامج "حوار" تستضيف كابي لطيف الكاتبة والروائيّة العمانيّة جوخة الحارثي، عن فوزها بجائزة الأدب العربي 2021 حول روايتها "سيّدات القمر" من معهد العالم العربي في باريس.

إعلان

سيّدات القمر فرصة للقارئ الفرنكفوني

عن جائزة الأدب العربي الرفيعة التي حصلت عليها في باريس عن روايتها "سيّدات القمر"، وهي تمنح للمرّة الأول لأديبة عُمانيّة، ذكرت جوخة الحارثي أنها لم تكن تتوقع الحصول على تلك الجائزة، وأن جميع الروايات التي تمّ ترشيحها تستحق الفوز بجدارة. وهذا الفوز يعني لها الكثير ولا سيما أن الأدب العماني شبه مجهول في الثقافة الفرنسيّة. وبالتالي، كانت فرصة كبيرة للقارئ الفرنسي والفرنكفوني للتعرّف على هذا الأدب وما يحمله من قيم.

"روايتي جسّدت "روح المجتمع العماني

وصفت جوخة الحارثي رواية "سيّدات القمر" بعمل فني تخيُّلي يحمل خصوصيّة سلطنة عمان بعاداتها وتقاليدها ومجتمعها المحلّي. وأضافت: شخصيّات الرواية هي صورة أصيلة لأنماط الحياة في عُمان، لكنها طَرحت بعداً أكبر من ذلك من خلال ملامسة جوهرنا المشترك كبشر يشترك به القارئ الفرنسي والروسي وأي قارئ آخر من أي ثقافة في العالم. فكلنا نحلم ونحب ونغضب ونتألم ونموت. وهذه هي مهمة الأدب في خلق تلك الجسور بين الشّعوب.

 

الكاتبة العمانية جوخة الحارثي تتسلم جائزة الأدب العربي من رئيس معهد العالم العربي بباريس جاك لانغ
الكاتبة العمانية جوخة الحارثي تتسلم جائزة الأدب العربي من رئيس معهد العالم العربي بباريس جاك لانغ © (خاص مونت كارلو الدولية)

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم