محمد ولد أعمر المدير العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ألكسو: للوعي بمدى خطورة الظرف الدولي

سمعي 08:01
د. محمد ولد أعمر
د. محمد ولد أعمر © (المصدر خاص)

في برنامج "حوار" تستضيف كابي لطيف  الدكتور محمد ولد أعمر المدير العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ألكسو، بمناسبة مشاركته في الاجتماع التحضيري لقمّة "التحول في التعليم" في صرح اليونسكو في العاصمة الفرنسية.

إعلان

الاجتماع التّحضيري

ذكر د. محمد ولد أعمر أنّ الاجتماع التحضيري لقمّة التحوّل في التعليم يأتي في إطار العمل التحضيري بعد تأخّر الكثير من دول العالم في عدم تحقيق أهداف الألفية في الأوقات المطلوبة والزمن المبرمَج. وكذلك في إطار تحدّي الأزمات والحروب والكوارث على مستوى العالم والفروق والفجوة ما بين الدول المتقدّمة والدول على طريق النمو، والفجوة داخل بعض الدول العربية وداخل الدولة الواحدة. القمّة هي وعي بمدى خطورة الظرف الدولي في مجال التعليم وأهمية استشراف المستقبل والعمل على تطوير منظومة تربوية عالمية تحقق العدالة والانصاف.

أهمية الاجتماعات

أكّد د. محمد ولد أعمر المدير العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ألكسو أنّ هذه الاجتماعات مهمّة جدًّا لأنّها تعرض وجهات نظر مختلف دول العالم وبالتالي تكون إما تجارب يمكن أن يُستفاد منها أو مشكلات وتحدّيات نسعى لتجاوزها. وأضاف أنّ المشاركين خرجوا من هذا الاجتماع بنداء لمعالجة أهم المشاكل المطروحة والعمل على رفع وعي قادة دول العالم من أجل اتّخاذ قرارات جريئة تستجيب وتستشرف المستقبل.

الطموح والتحديات

ذكر د.محمد ولد أعمر أنّ طموح القمّة هو الوصول إلى تعليم عادل ومنصف، يعطي المبدع العربي المكان الذي يستحق، ويعطي الأهمية للبحث العلمي العربي ويكون مفيداً للمبتكر والمبدع في العالم العربي. وذكر أن التحديات كبيرة، لكنّ المجتمعين خرجوا بإيجاز الخطة الشاملة لاستشراف المستقبل. وقد عملت المنظّمة على إعطاء الظّروف الحالية الأهمية التي تستحق في هذه الخطة بالإضافة إلى الوضع العربي في الدول التي تعيش الحروب وعدم الاستقرار السياسي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية