نبيه الشرتوني الرّئيس العالمي للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم: مؤتمر اقتصادي من أجل لبنان

سمعي 08:04
نبيه الشرتوني، الرّئيس العالمي للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم
نبيه الشرتوني، الرّئيس العالمي للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم © (المصدر خاص)

في برنامج "حوار" تستضيف كابي لطيف نبيه الشرتوني الرّئيس العالمي للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم للحديث عن مؤتمر الاغتراب 2022 المزمع عقده في لبنان في 18 و19 من شهر آب/ أغسطس المقبل  تحت عنوان "مؤتمر اقتصادي من أجل لبنان".

إعلان

دعم المغتربين للبنان

ذكر نبيه الشرتوني أنّ الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم هي منظّمة غير حكومية انضمّت إلى منظّماتٍ مثيلاتٍ لها تابعة للأمم المتّحدة ولمجلسها الاقتصادي والاجتماعي، دعمًا للّبنانيين في قضاياهم وللبنان في أزماته وعلى رأسها الأزمة الاقتصادية والمالية. وتوقف عند دور المغتربين الأساسي في الانتخابات اللبنانية والحرص على استعادة دورهم في النهضة الاقتصادية في لبنان. وقال إن الجامعة الثقافية في العالم تقوم باجتماعاتٍ متعدّدة مع منظّمات الأمم المتّحدة المتابعة للوضع في لبنان.

نبيه الشرتوني (وسط) الرّئيس العالمي للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم برفقة مجموعة من أعضاء الجامعة في المكسيك
نبيه الشرتوني (وسط) الرّئيس العالمي للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم برفقة مجموعة من أعضاء الجامعة في المكسيك © (المصدر خاص)

مؤتمر للاغتراب 2022

عن مؤتمر الاغتراب 2022، أكّد نبيه الشرتوني الرّئيس العالمي للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم أنّه مؤتمر اقتصادي لمساعدة لبنان وإعادة ثقة المغتربين في وطنهم ويتم التحضير له بعناية. ويهدف إلى حشد عدد غفير من المهاجرين وأحفاد اللبنانيين من ذوي الاختصاص في القطاع الإعلامي والاقتصادي والسياسي والاجتماعي وكذلك رؤساء دول وحكام ولايات وأعضاء مجلس شيوخ ونواب صناعيين وتجّار وكتّاب ورسّامين وشعراء... وكل من يستطيع مساعدة وتقوية الوجود اللبناني في العالم ليسترجع الثقة بلبنان.

المطلوب من الدولة اللبنانية

قال نبيه الشرتوني إنّ المؤتمر سيضمّ خمس لجانٍ تناقش مواضيع الساعة : لجنة الاقتصاد، لجنة السياحة، لجنة التربية والتوجيه الوطني في بلدان الاغتراب، لجنة البناء والتّطوير لمساعدة لبنان، أما اللجنة الأخيرة والأهم هي لجنة الرؤية المستقبلية للبنان. وشدّد على أن المطلوب من الدولة اللبنانية هو خلق مناخ اجتماعي مستقر وأن تعود السياسة الاقتصادية إلى سابق عهدها ليستعيد لبنان ثقة المستثمرين خصوصًا والمغتربين عمومًا. فيعود لبلد الأرز موقعه المميز في العالم. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية