تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حياة وناس

الاغتصاب الزوجي: قوانين غائبة ومجتمعات تبرر الجريمة

سمعي
الاغتصاب الزوجي
الاغتصاب الزوجي © unsplash
إعداد : طارق حمدان
2 دقائق

 لا تقتصر جريمة الاغتصاب على الغرباء فقط، بل أيضاً تقع بين الشركاء والأزواج الذين يرتبطون بعقدٍ وأبناء وحياة مشتركة.

إعلان

الاغتصاب الزوجي ظاهرة منتشرة في كل أنحاء العالم، وتتمثل بالجماع الجنسي الذي يتم بدون موافقة أحد الزوجين، وتعتبر شكلاً من أشكال العنف المنزلي والاعتداء الجنسي، وعلى الرغم من أن الممارسة الجنسية هي حق بين الزوجين، إلا أن ممارسة الجنس بدون موافقة أحد الطرفين تعتبر جريمة، وفي معظم البلدان العربية يعد الاغتصاب الزوجي من الجرائم المسكوت عنها التي غالباً ما تبقى بدون حساب، وخصوصاً في ظل قوانين غائبة أو غير واضحة، ومجتمعات وأفكار قد تبرر وتكرس الجريمة.

لمناقشة الموضوع يستضيف طارق حمدان كل من: حليمة أبو صلب – محامية (فلسطين)، د. سعيد صادق - أستاذ الاجتماع في الجامعة الأمريكية في القاهرة (مصر)، د. زينب التوجاني - أستاذة وباحثة في الحضارة العربية الإسلامية (تونس)، د. سراء الأنصاري- اختصاصية نفسية (العراق)، ناهد جبر الله - حقوقية ومديرة مكتب "سيما لحماية المرأة والطفل" (السودان)

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.