حياة وناس

مراسلون بلا حدود: الإنترنت أخطر مكان بالنسبة للصحفيات!

سمعي
حريات
حريات © AFP

"الصحافة في مواجهة التحيز على أساس الجنس" هذا عنوان التقرير الذي نشرته أخيراً منظمة "مراسلون بلا حدود" والذي تناول المخاطر والمعوقات وظروف العمل التي تواجهها الصحفيات في العالم. 

إعلان

تؤكد النتائج التي خلص إليها التقرير الذي تضمن تحليلات واستطلاعات، أن شبكة الإنترنت أصبحت أخطر مكان بالنسبة للصحفيات حسب تقدير 73٪ من المشاركين في الاستطلاع. وأشار 58٪ من المستجوبين إلى أن مكان العمل هو المكان "حيث يُرتكب العنف القائم على أساس النوع الاجتماعي". ويشير التقرير إلى أن الصحفيات المتخصصات في مجالات حقوق المرأة والرياضة والسياسة، هن من بين الصحفيات الأكثر عرضة للعنف.

للحديث حول ذلك يستضيف طارق حمدان، الأكاديمية والباحثة في مجال الإعلام سوسن زايدة.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم