نقاش مونت كارلو

هل يسقط تأجيل الانتخابات الفلسطينية المصالحة بين فتح وحماس؟

سمعي
رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في رام الله
رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في رام الله © أ ف ب

بين الاستناد الى فشل جهود إقناع إسرائيل بالسماح لأهالي القدس باختيار السلطة الفلسطينية واعتبارات الربح والخسارة، يخفي إعلان رئيس السلطة محمود عباس عن تأجيل الانتخابات أهدافا وحسابات سياسية مستقبلية لا تغيب عنها صورة المشهد الفلسطيني المنقسم مع ما يحمله من خلافات تتعلق بخيارات ذات بُعد مصيري مثل العلاقة مع إسرائيل والحل النهائي وتموضع الفلسطينيين في المحاور الإقليمية والدولية.

إعلان

محمود عباس أعلن التأجيل ولم يحدد موعدا مقبلا. قرار لم يرق طبعا لحركة حماس ولفصائل عدة. فهل كُتب على الفلسطينيين التشتت جغرافيا وسياسيا ؟ وهل أصبحت القضية خارج إطار الزمن بعدما شقت صفقة القرن طريقها قبل نهاية ولاية دونالد ترامب، فطبّع من طبّع من العرب، وانشغل من انشغل من الأسرة الدولية عن هموم الفلسطينيين بفعل جائحة كورونا؟

ما هو واقع الشارع الفلسطيني وما هي تبعات هذا القرار؟ سيجيب على السؤال مدير مركز القدس للإعلام غسان الخطيب والمحلل السياسي لإذاعتنا خطار أبودياب.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم