خبر وتحليل

مناخ جديد في العلاقات الفرنسية - الأميركية

سمعي 03:06
جانب من لقاء بايدن وماكرون
جانب من لقاء بايدن وماكرون AFP - BRENDAN SMIALOWSKI

تشهد الصلات الاميركية - الفرنسية انفراجة في زمن جو بايدن بعد صلات متعرجة في حقبة دونالد ترامب. ومنذ يونيو الماضي توالت اللقاءات على أعلى مستوى بعد زيارة وزير الخارجية الاميركي انطوني بلينكين الى باريس ولقاء بايدن - ماكرون على هامش قمة السبع وبعدها زيارة وزيرة الدفاع الفرنسية الى واشنطن والتي توجت بتوقيع اتفاق تعاون استراتيجي بين الجانبين، وأخيراً كانت زيارة جان إيف لودريان الى الولايات المتحدة. وكل هذا الحراك دفع أحد كبار المسؤولين الفرنسيين للقول أن " واشنطن تعتمد على شراكتها الوثيقة مع فرنسا منذ تأسيس الولايات المتحدة اذ أن فرنسا هي أقدم صديق وحليف لأمريكا".

إعلان

بغض النظر عن المدح المتبادل والتركيز على الالتزام بنفس القيم - الديمقراطية وحقوق الإنسان وسيادة القانون والأمن والازدهار. إلا ان الواقعية السياسية ربما أملت على سيد البيت الابيض استقبال المستشارة انجيلا ميركل كأول قيادة أوروبية، ويكمن وراء ذلك اعتراف بدور ميركل التي تتأهب لترك مسؤولياتها، لكنها تؤكد على أولوية العلاقة مع المانيا بالرغم من اهمية الصلة الخاصة الاميركية - البريطانية والتعاون العسكري الاميركي - الفرنسي .

بالرغم من مقاربات مختلفة لبعض النزاعات العالمية ومن نظرة متباينة حيال التحالفات وتشكيل النظام الدولي، تبدو الدبلوماسية الفرنسية على يقين أنه " أمام قسوة العالم، والصراعات المستعصية في كل مكان، وتنافس القوى ، ورفض قواعد اللعبة الدولية" لا بديل عن الشراكة والعمل مع واشنطن. وفي هذا الإطار يقول الفرنكوفوني أنتوني بلينكين: "إن الشراكة والعمل والمصير المشترك مع الفرنسيين يزداد اهمية ويحفزنا على مواصلة رحلة رائعة عبر التاريخ "

ينعكس المناخ الصافي بين واشنطن وباريس على ملفات الشرق الاوسط، وبرز ذلك تنسيقا رغم التباين في الموقف من حرب غزة. أما حيال الملف النووي الايراني على العكس مما كان عليه الحال ابان عهد الادارة السابقة ، يمكن الكلام عن تكامل وتناغم لتسهيل عودة واشنطن لاتفاق ٢٠١٥ . واخيرا برز تنسيق محكم حول الملف اللبناني اذ اخذت واشنطن تدعم بقوة الخطوات الفرنسية في محاولة لانقاذ الوضع والآن بعد منعطف اعتذار الحريري وبدء مرحلة الارتطام الكبير، سيكون اختبار متانة العلاقة الفرنسية - الاميركية على المحك في بلاد الارز .

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم