خطر المجاعات ودوامة الحروب

سمعي 03:17
قمح أوكراني
قمح أوكراني AP - Efrem Lukatsky

استضافت برلين اجتماعاً حول الامن الغذائي في العالم تبعاً لانعكاسات حرب اوكرانيا التي لا تخفي " حرب الحبوب "الخبيثة" التي تشنها روسيا" حسب تعبير وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك . 

إعلان

وعلى نفس النمط لجهة تحميل موسكو المسؤولية عن ازمة غذاء عالمي ، قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إن حرب روسيا في أوكرانيا، وليس العقوبات الغربية، ستضيف 40 أو 50 مليون شخص آخرين إلى صفوف الجياع. 

تندرج هذه التحذيرات مع احتدام الحرب الاقتصادية ضمن المجابهة العالمية الدائرة في اوكرانيا وحولها، اذ بالاضافة لحرب الطاقة واسواقها واسعارها، تشكل مسألة تصدير الحبوب من روسيا واوكرانيا محورا لتجاذبات ورهانات ، واذ يتهم الغرب روسيا باخذ غذاء بعض الدول رهينة من خلال تسيس تصدير حبوبها وحصر ذلك بمن تعتبرها دول صديقة . في المقابل، تتهم روسيا كييف والغرب بتفاقم الامور وجعل العقوبات سلاحا تدميريا من دون الادراك بان " روسيا تملك سيادة اقتصادية تجعلها بمأمن من العقوبات" . 

هكذا بين اعتبار " الحصار الروسي لاوكرانيا" سبب المشكلة وبين تحميل موسكو المسؤولية ، يرفع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الصوت ويقول: " ، إنّ هناك "خطراً حقيقياً" فيما يتعلق بحدوث مجاعات هذا العام، ودعا إلى اتخاذ خطوات عملية لتحقيق الاستقرار في أسواق الغذاء وتقليل التقلبات في أسعار السلع" 

بالرغم من اهمية روسيا واوكرانيا في سلة الغذاء العالمية وفي حجم الثروة المعدنية والطاقة فيهما ، لكن توقع " أزمة جوع عالمية غير مسبوقة" لا يمكن حصره بحرب اوكرانيا وحصار موانيء البحر الاسود ، بل يمكن القول ان الحرب في أوكرانيا أدت إلى تفاقم المشكلات التي تراكمت على مدى سنوات مثل اضطرابات المناخ وجائحة كوفيد-19 والخلل الكبير في وتيرة التعافي وكذلك تصدع العولمة وصعوبات سلاسل الامداد . 

يصل الامر ببعض الخبراء لقرع اجراس الانذار والتحذير من : " خطر حقيقي يتعلق بالإعلان عن حدوث عدّة مجاعات في 2022، وربما تكون 2023 أكثر سوءاً"

مما لا شك فيه ان احتمال تعرض جموع من البشر للجوع في القرن الحادي والعشرين أمر غير مقبول، لكن تستدعي المعالجة السعي لحل المشكلات من جذورها بدءا بالسعي لوقف حرب اوكرانيا ، خاصة أن أوكرانيا وروسيا، تسهمان بنحو 29% من صادرات القمح العالمية. بالاضافة لذلك ، لا بد من معالجات لازمات البلدان النامية المالية والسعي لمنع الانهيار الاقتصادي عبر تلازم التضخم والركود ومخاطر ذلك على مجمل الدورة الاقتصادية العالمية .

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية