الشرق الأوسط والسباق بين التسويات والانهيار

سمعي 02:56
بايدن في جدة
بايدن في جدة AP - Evan Vucci

حافظ الشرق الأوسط في ٢٠٢٢ على موقعه في " لعبة الأمم" بالرغم من مركزية " الحدث الأوكراني". وإذ شكل مونديال كرة القدم في قطر فسحة فرح في نهاية السنة الآفلة، السنة التي استمرت فيها الصراعات إن في المشرق أو في شمال إفريقيا، والتي برز خلالها استقطاب دبلوماسي مع قمم جدة في يوليو مع الرئيس جو بايدن وفي قمم الرياض في ديسمبر مع الرئيس الصيني شي جين بينغ، وشهد الإقليم نجاحات تنموية أبرزها التحول الثقافي - الاجتماعي في المملكة العربية السعودية . وكان قرار منظمة اوبك بلاس حول خفض انتاج النفط محور اهتمام كبير ترافق مع بلورة شكل من الحياد العربي بين واشنطن وموسكو .

إعلان

اللافت أيضا في الشرق الاوسط كانت سنة الاحتجاجات في ايران والمأزق في المفاوضات النووية والشراكة الدفاعية الروسية مع ايران . من جهته، عاد بنيامين نتانياهو الى صدارة المشهد في اسرائيل على رأس اكثر حكومة تطرفاً في تاريخها. أما الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الذي ينتظر استحقاق الانتخابات في ٢٠٢٣، فقد كان حاضرا على كل الجبهات وغدا رقما صعبا .

في ٢٠٢٢، تواصلت إعادة التشكيل الجيوسياسية الجارية مع إعادة تعريف الوجود الأمريكي ، وتعزيز الدور الروسي ، والاختراق الصيني ، والمشاربع الاقليمية لتركيا وإيران وإسرائيل. وهذه المنافسة الشرسة في المنطقة تترك المجال مفتوحًا للاعبين الآخرين من اوروبيين وآسيويين. وفي مطلق الاحوال، تفرض الحرب في أوكرانيا وسيناريو ما بعد النفط ، قواعد جديدة للعبة في المنطقة.

على الصعيد الاقتصادي، كان هناك توقع بان يكون العام 2022 في الشرق الأوسط هو العام الذي يشهد الانتعاش بعد الاغلاق في فترة الجائحة .لكن الآثار الاقتصادية المتبقية ، جنبًا إلى جنب مع ارتفاع التضخم في أعقاب اندلاع الحرب في أوكرانيا ، سرعان ما بددت الآمال ودفع العديد من الاقتصادات إلى حافة الركود.

وكانت ابرز التحديات الاقتصادية: ارتفاع أسعار الغذاء والوقود، مما أدى في كثير من الحالات إلى تفاقم المشاكل الوطنية القائمة بالفعل. لكن سقوط الدول وانهيار الاقتصاد في لبنان وسوريا واليمن والسودان والمشاكل الكبيرة في العراق وتونس وليبيا ومصر والاردن تستلزم دق جرس الانذار، وضرورة نسج تسويات انقاذية داخل الدول او داخل الاقليم . كل شيء ممكن في السياسة ولو ان التوتر الدولي سيؤثر سلباً على امكانية تغيير وجه الشرق الاوسط. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية