تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

يعيش اللبنانيون حالة من القلق في زمن كورونا

سمعي
في العاصمة اللبنانية بيروت
في العاصمة اللبنانية بيروت © رويترز
إعداد : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

كيف يحيا اللبنانيون في زمن كورونا؟ البعض استسلم، أما البعض الآخر فأراد تحدي القدر، وكانت الغرامات المالية بانتظاره.  

إعلان

يعيش اللبنانيون حالة من القلق في زمن كورونا.

أبو وليد، تحدّى القرارات الحكومية، وفتح محاله التجاري. أراد اكمال حياته، وكانت الغرامة المالية بانتظاره.

الناس في الشارع مستاؤون يائسون، ومنهم من اصبح اكثر صبرا وتواضعاً.

الأكثرية الساحقة، فقدت اعمالها وكأن الحياة انقلبت رأسا على عقب.

غابت السهرات والاحتفالات، وبالكاد يستطيع حنا القاء التحية على جاره.

بالنسبة للمدارس، حلّ الـ"أونلاين" مكان الحضور في المدرسة. وتحوّل الأهالي إلى أساتذة لأولادهم في المنازل.

كل شيء تبدّل، والحياة اصبحت روتينية قاتلة، وكل شخص يغني على ليلاه.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.