ريبورتاج

" فرنسا في مواجهة جرائم القتل بين المراهقين"

سمعي
لافتة تحمل عنوان " البارحة خسرنا جميعا ولداً " والتوقيع "أمٌ"، موضوعة بالقرب من باقات من الزهور حيث قُتل الشاب أيمن في ربيعه الخامس عشر، في ضاحية بوندي الباريسية ( 26 فبراير 2021)
لافتة تحمل عنوان " البارحة خسرنا جميعا ولداً " والتوقيع "أمٌ"، موضوعة بالقرب من باقات من الزهور حيث قُتل الشاب أيمن في ربيعه الخامس عشر، في ضاحية بوندي الباريسية ( 26 فبراير 2021) AFP - BERTRAND GUAY

شهدت مدينة "بوندي" Bondy  في الضاحية الباريسية  في الأيام الأخيرة جريمة قتل فتى أيمن  ذي الأعوام الخمسة عشرة وهي جريمة قتل أثارت الرأي العام الفرنسي. محمد بوشيبة تنقل إلى مدينة "بوندي" الفرنسية  لمعرفة أسباب تفشي الجريمة بين المراهقين والشباب.