ريبورتاج

المتحوّر الهندي لفيروس كورونا لا يزال يؤرق الجالية الهندية في بريطانيا

سمعي
حي وامبلي في شمال لندن حيث تتواجد فيه الجالية الهندية بكثافة
حي وامبلي في شمال لندن حيث تتواجد فيه الجالية الهندية بكثافة © (يوتيوب)

الواحد والعشرون 21 من يونيو 2021 هو التاريخ الذي حدده رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون لاحتمال تراجعه عن إجراءات تخفيف الاغلاق في بعض المناطق بسبب تواجد المتحوّر الهندي لفيروس كورونا. ريبورتاج مراسل مونت كارلو الدولية في لندن كمال علواني 

إعلان

هذا التاريخ لم يعد على نفس درجة الأهمية لدى البعض، بعد أن اثبتت المختبرات الطبية فعالية اللقاحات المتوفرة في التأثير منذ الجرعة الاولى على المتحوّر الهندي.

ولكن أفراد الجالية الهندية الذين عاشوا ظروفا عصيبة منذ أن تقرر حظر السفر إلى بلادهم، ما زالوا على تحفظهم من كل ما يدفع الى التفاؤل. فعينهم من جهة على أولوية تلقي اللقاح والامتثال لإجراءات الاغلاق، ومن جهة أخرى يتألمون للمأساة التي تضرب بلادهم دون تمكنهم من السفر إلى أهاليهم وذويهم. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم