ريبورتاج

لبنان: قلعة "شمع" و"مقام شمعون" الأثري، صلاة واستجمام

سمعي 02:45
قلعة شمع التاريخية جنوب لبنان
قلعة شمع التاريخية جنوب لبنان © (تريز جدعون، لبنان)

قلعة شمع ومقام شمعون الأثري، رمزان حضاريان طبعا تاريخ لبنان المعاصر. في القلعة سياح وصور تذكارية، وأم محمد تؤكد أن غرف القلعة تحولت إلى أماكن للراحة والاستجمام. والقلعة التاريخية التي اتخذت من المقام اسما لها، تتألف من عدة طوابق محاطة بأبراج شاهقة تطل على الساحل الفلسطيني. أما مقام شمعون الصفا، فيأتي اليه السياح للصلاة والتشفع.

إعلان

الباحث في التاريخ علي جابر، تحدّث لـ مونت كارلو الدولية عن أهمية القلعة والمقام معاً مؤكداً أن شمعون الصفا هو نفسه الرسول بطرس.

أما القلعة، فهي كانت حصناً حصيناً لحماية الشعوب وتدل على القوة والانتصار، كما يقول أبو محمد.

قلعة شمع ومقام شمعون الصفا، شاهدان على آثارٍ مرّت عليها العصور وبقيت شامخة لم يمحها الزمن. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم