لبنان: إعادة تدوير البلاستيك تجذب الشباب اللبناني وتقوّي الصناعة والاقتصاد

سمعي 02:53
كارولين شبطيني التي أدخلت لبنان إلى موسوعة غينيس من خلال تصنيع البلاستيك
كارولين شبطيني التي أدخلت لبنان إلى موسوعة غينيس من خلال تصنيع البلاستيك © (تريز جدعون، لبنان)

عندما تشتد الأزمات والصعاب تكثر الابتكارات والاختراعات لتطوير القطاع المنتج لئلا يتحول الاقتصاد الى ريعي. في هذا السياق، أكدت الدراسات التي أجرتها النقابات التي تعنى بالصناعيين أن قطاع الصناعة تراجع بنسبة 80 في المئة، لذا ظهرت إعادة تدوير البلاستيك في لبنان هذه الصناعة التي استُخدِمت في الثورة الصناعية لإنعاش الاقتصاد.  

إعلان

قطع صغيرة من زجاجات الخردل ومن أغطية زجاجات المياه تحولت الى مقاعد أو جدران وحتى الى طاولات صغيرة وهي أكثر مرونة من الخشب وأقل كلفة من الحديد.

رامي صبيح يعتمد في شركته على صناعة البلاستيك وهي تعطيه زخما جديدا للانطلاق نحو غد أفضل.

الحصول على البلاستيك ليس سهلا، 20 في المئة يجمع من نفايات المنازل، والباقي من مصانع فرز النفايات تسلّم للمشتري لإعادة صناعتها كما يقول مدير معمل بيكلين إيلي ماضي عبر مونت كارلو الدولية. 

البلاستيك غير قابل للكسر والكميات التي يعاد تدويرها تتحول إلى زجاجات ومزهريات. جوني سقيم تحدث عن تجميع البلاستيك وأهميته وطريقة الاستفادة منه في الصناعات الحديثة.

مع كارولين شبطيني دخل لبنان خمس مرات موسوعة غينيس بعد أن صنعت أكبر شجرة وكرة أرضية هائلة الحجم.

50 في المئة من البلاسيتك يصنع في لبنان ومجموعة من الشباب تستخدمه كوسيلة لتحقيق الأرباح الكبيرة  بهدف إعطاء الأمل لمجتمع بدأ يفقد نصف طاقاته الشبابية وفقاً لإحصاءات منظمة الأمم المتحدة في بيروت.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم