سهرات باريسية

ندى بو حيدر: بالكلمة تُبنى وترتقي الأجيال

سمعي
ندى بو حيدر
ندى بو حيدر © خاص

تستضيف كابي لطيف الشاعرة والإعلامية اللبنانية ندى بو حيدر طربيه، في حديث عن الشعر ورسالته، عن "خاتم حبر" آخر دواوينها وعن الألقاب والجوائز التي حصلت عليها مؤخراً.

إعلان

لبنان

تتناول ندى بو حيدر طربيه في قصائدها مواضيع وجدانية وتعالجها بأسلوب يتسم بالرقة ويجنح نحو الروحانيات. كتبت عن الحب، عن الأم وعن الوطن. عن شعورها حيال الأزمة اللبنانية، تقول: "لبنان بالنسبة لي أبي الروحي وموطن الجمال والمثقفين والمبدعين، لذا فإن رؤيته عليلاً لأمرٌ يدمي القلب. آمل أن يتعافى قريباً وينهض من جديد ليكون على الصورة التي تليق به وبتاريخه وحضارته".

ترجمات 

حصدت ندى بو حيدر طربيه مؤخراً عدة جوائز وتكريمات، وأدرج اسمها ضمن قائمة النساء الأكثر تميزاً للعام المنصرم. عن رأيها بهذه الإنجازات، تقول: "لا شك أن التكريم في الوطن مهم جداً، لكن حيث أن معظم المبدعين اللبنانيين مضطرون للاعتماد على أنفسهم في ظل نقص رعاية الهيئات الثقافية المحلية، يصبح للنجاح في نهاية المطاف طعم آخر، خاصة حين تصل أصداؤه إلى الخارج الذي بدوره يكرم المبدع فيفتح أمامه آفاق جديدة ويضعه أمام مسؤوليته المتعاظمة. على صعيد شخصي، ترجمت بعضاً من قصائدي للغة الفرنسية بالتعاون مع الشاعر الفرنكفوني صلاح الأشقر، ونجحت التجربة وأعتزم استكمالها عبر الترجمة للإنكليزية عمّا قريب".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم