صحتكم تهمنا

فحوصات PCR وصلت إلى أسعار جنونية في بعض البلدان العربية

سمعي
فحص PCR لفيروس كورونا في أندونيسيا، جاكرتا (16 ديسمبر 2020)
فحص PCR لفيروس كورونا في أندونيسيا، جاكرتا (16 ديسمبر 2020) © (رويترز)

يضيع المواطن العربي في التفريق ما بين فحص ضروري للكورونا وفحص آخر لا مدعاة لإجرائه لأنّه لا يتماشى مع حالته الصحّية. حيال هذا الضياع، تترك بعض البلدان العربية مواطنيها فريسة المستشفيات والمختبرات الصحيّة الخاصّة التي لا تتوانى في فرض أسعار خيالية على الفحوصات المعتمدة لاكتشاف إصابات الكورونا كفحص PCR  السريع الذي وصلت تسعيرته في لبنان إلى 350 ألف ليرة لبنانية ما يعادل 233 دولار بحسب التسعيرة القديمة لصرف الدولار الأميركي مقابل الليرة اللبنانية.

إعلان

فبدل أن تؤمّن مجّانا كلّ من مصر ولبنان (على سبيل المثال لا الحصر) فحوصات الكورونا لشعوبها على غرار فرنسا والبلدان الغربية، فهي لا تقوم بأي شيء لضبط فلتان الأسعار ولمنع السلوكيات غير النزيهة الدافعة بالمواطنين، في قطبة مخفيّة وسرقة موصوفة، لإجراء فحوصات متكرّرة في غالب الأحيان لا تكون ضرورية لهم.  

في ظلّ تغلغل الخوف في النفوس تجاه فيروس Sars-Cov-2 الذي ظهر بنسل جديد تحوّر بناءً على طفرة N501Y  وكان ظهر في أفريقيا الجنوبية وفي بريطانيا بنسخات غير متطابقة في المواصفات الجينية، لا يزال المواطنون يضيعون في تمييز الفروقات ما بين أنواع الفحوصات الخاصّة بالكشف عن عدوى الكورونا. نلخّص في ما يلي جوانب الإختلاف ما بين فحص وآخر:

1- فحص المناعة  serology test هو فحص  للدمّ يحدّد ما إذا كنّا لاقطين الفيروس وما إذا كانت لدينا مناعة  صلبة بالأجسام المضادة antibodies

٢. فحص الأجسام المضادة test  antigen هو فحص تشخيصي سريع تخرج نتيجته بعد 15 إلى 30 دقيقة. يكون الخضوع لهذا الفحص مجديا حينما تعتري الإنسان أعراض شبيهة بأعراض الكورونا وهو يحصل للتأكد ما إذا كانت هذه الأعراض على صلة بفيروس الكورونا أو على صلة بفيروس ثانٍ لا علاقة له بتاتا بالكورونا. أمّا الأفراد الذين يُقدمون على إجراء فحص Antigen وكانوا معفيين من أعراض مشكوك بأمرها، يُطلب منهم، مهما كانت نتيجة فحص Antigen  أن يقوموا تباعا بفحص PCR  لتأكيد النتيجة.

٣. فحص الPCR  هو الفحص المعتمد عالميا لتأكيد الإصابة بفيروس الكورونا. إنّ فحص PCR العادي تستغرق نتيجته للصدور حوالي الأربع ساعات شرط أن تكون القدرة الاستيعابية للمختبر لم تتأثر بعد بزخم المنتظرين لنتائج فحوصاتهم. أمّا فحص PCR السريع فتخرج نتيجته بعد نصف ساعة.

كي لا تقعوا في مغالطات كما يحصل مع المواطنين اللبنانيين، عليكم الانتباه للأمور التالية منعا من أن يضحك عليكم أحد :

لا يتوفّر في العالم فحص PCR سريع ويلزمه 8 ساعات كي نحصل على نتيجته. تتطلّب نتيجة فحص PCR السريع 30 دقيقة كحدّ أقصى. فلا تتركوا أحدا يحتال عليكم طالباً تسعيرة مالية خيالية ليعطيكم نتيجة PCR سريع صباح اليوم التالي أو بعد 8 ساعات. 

لا تصدّقوا أنّ فحص Antigen دقيق عند الناس الذين لا يشكون من أعراض ويمكن استعماله بدلا من PCR لدى هؤلاء.

عند الاحتكاك بإنسان في الخارج اكتشف أنّه ملتقط لفيروس الكورونا، انتظروا 5 إلى 7 أيّام قبل أن تسرعوا لإجراء فحص PCR. 

عندما تحصل إصابة بعدوى الكورونا في العائلة الصغيرة، من المُفترض أن تعزل العائلة نفسها لمدّة أسبوعين، على أن تجرى لاحقا الفحوصات لأفراد العائلة الذين ظهرت عليهم أعراض فقط.

ضيف الحلقة الدكتور يوسف باسيم، مستشار رئيس جامعة البلمند للشؤون الصحّية والاستشفائية ومدير برنامج "البلمند-حياتي" لمكافحة الكورونا. 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم