صحتكم تهمنا

الشركة الألمانية للأدوية Bayer تؤازر شركة CureVac في صناعة لقاحها مع مطلع عام 2022

سمعي
رئيس وزراء شمال الرين ورئيس شركة باير الألمانية يتحدثان إلى الإعلام بعد زيارتهما لموقع  إنتاج لقاح "كيورفاك" ضد فيروس الكورونا، في غرب ألمانيا (15 فبراير 2021)
رئيس وزراء شمال الرين ورئيس شركة باير الألمانية يتحدثان إلى الإعلام بعد زيارتهما لموقع إنتاج لقاح "كيورفاك" ضد فيروس الكورونا، في غرب ألمانيا (15 فبراير 2021) AFP - SASCHA STEINBACH

تعمّقت قنوات الشراكة ما بين العملاق الألماني لصناعة الأدوية Bayer والمختبر الألماني الآخر CureVac الساعي إلى طرح لقاح بالعضل هو CVnCoV. حاليا، يخضع هذا الأخير للتجارب السريرية الثالثة وهو صُنع وفقا لتكنولوجيا الحمض النووي الريبوزي المرسال Messenger RNA التي ترتكز عليها لقاحات شبيهة من قبيل لقاحات شركات Moderna و Pfizer /BioNtech.  

إعلان

تلبيةً للاحتياجات الضخمة من إنتاج لقاحات الكورونا، وقّع مختبر CureVac عقود شراكة مع معامل عدّة في أوروبا تستطيع صناعة لقاح CVnCoV. واحد من أبرز العقود التي وقّعتها شركة CureVac كان عقدها مع العملاق الألماني لصناعة الأدوية الذي تعهّد بالانطلاق بإنتاج لقاح شركة CureVac مع حلول عام 2022.

اعتزمت شركة Bayer صناعة وتوضيب ما سيناهز 160 مليون جرعة خلال العام المقبل. ونقلا عن لسان Franz-Werner Haas رئيس مختبر CureVac الألماني، ستساعد شركة Bayer بوقوفها بجانب مختبر Curevac على أن ترتفع المقدرات الإنتاجية للقاح CVnCoV  إلى سقف 300 مليون جرعة هذا العام، بانتظار أن يصل حجم الإنتاج إلى مليار جرعة في عام 2022. 

هذا وكان أعلن مختبر CureVac في الرابع من آذار/مارس من الشهر الجاري عن توقيعه لاتفاق مع شركة الأدوية السويسرية Novartis، بهدف إطلاق خطة إنتاج  لقاح CVnCoV  في الربع الثاني من هذا العام. ويصبو مختبر CureVac من خلال هذا العقد إلى إنتاج 50 مليون جرعة من لقاح CVnCoV من هنا لغاية نهاية هذه السنة، على أن يصل حجم إنتاجه لهذا اللقاح في معامل شركة Novartis إلى حوالى 200 مليون جرعة في عام 2022.

تجدر الإشارة إلى أنّ الاتّحاد الأوروبي، حجز حصّة بارزة لبلدانه من لقاح مختبر CureVac بتوقيعه على عقد شراء 450 مليون جرعة من لقاح CVnCoV. 

وصلت التجارب السريرية على لقاح مختبر CureVac إلى المرحلة الثالثة، بانتظار حصوله تباعا في الربع الثاني من هذا العام على تراخيص الاستعمال من هيئات الصحّة العالمية ووكالات الدواء الأميركية والأوروبية.  

تُجرى حاليا هذه التجارب على نطاق واسع يشمل 35 ألف مشارك يعيش قسم منهم في أوروبا (هولندا وبلجيكا وألمانيا وإسبانيا) والقسم الثاني يقطن في أميركا الجنوبية ( المكسيك، باناما، كولومبيا، بيرو، الأرجنتين، جمهورية الدومينيكان). للحصول على مناعة تامّة ضدّ عدوى فيروس Sars-CoV-2، نحتاج إلى جرعتين متتاليتين من اللقاح الألماني CVnCoV بفاصل زمني يصل إلى 28 يوما بين تلقّي الجرعة الأولى والثانية. 

أضف إلى أنّ شركة CureVac تنشط أيضا في تطوير لقاح من الجيل الثاني يُفترض أن يستجيب  بشكل أفضل تجاه الطفرات المتحوّرة من سلالات الكورونا الجديدة. تسرّبت معلومات شحيحة حول هذا اللقاح الذي تتعاون شركة CureVac على إنتاجه مع الشركة البريطانية العملاقة في صناعة الأدوية GlaxoSmithKline.  

بعد مراسلتنا لمكاتب شركة Bayer في المغرب طلبا لمقابلة صوتيّة، أتتنا الإجابات على أسئلتنا من المكتب الإعلامي بصيغة خطّية مكتوبة باللغة الفرنسية، نعمل على إطلاعكم على مضمونها فيما سيرد: 

بخصوص سؤالنا عمّا إذا كانت شركة Bayer ستُكرّس إنتاج لقاح CureVac في معاملها لإمداد السوق الأوروبية حصريا به دون أن تكون قبلت استلام طلبات من البلدان العربية تدعوها إلى حجز حصّة لها من هذا اللقاح، جاءت الإجابة بأنّ : "شركة Bayer تتعهّد بوضع خبرتها وبنيتها التحتية وشبكات علاقاتها في سبيل المساعدة في إنهاء الجائحة بالنظر إلى الحاجة الهائلة من ترسانة كبيرة من اللقاحات الواقية ضدّ الكوفيد-19.

ما يهمّ شركة Bayer من تعاونها مع شركة Curevac هو أن تدعمها بكل ما أوتيت به من قوّة على صعيد عمليات التطوير والتزويد والإنتاج الخاصة بلقاح CVnCoV. تغطّي الاتفاقية ما بيننا مجالات عدّة كالإشراف على التجارب السريرية والشؤون التنظيمية واليقظة الدوائية والكفاءة في عمليات التزويد التي متى وضعت الواحدة بجانب الأخرى، مثلما يحصل في القطع الورقية في لعبة الأحجية Puzzle، سنستطيع إيصال لقاح شركة CureVac إلى شريحة عظمى من البشر. تحقيقا لهذه المهمّة النبيلة، ستجنّد شركة Bayer موارد كبيرة في أسرع وقت ممكن." 

بخصوص سؤالنا الثاني الذي طرحناه على المكتب الإعلامي لشركة Bayer  في المغرب ودار حول ما إذا كانت ستقف بجانب خطّة Covax الطامحة لإيصال اللقاحات إلى البلدان الفقيرة، جاء الردّ على النحو التالي : "إنّ شركة CureVac بصفتها الحاملة الرسمية لترخيص التسويق للقاحها، ستقف طبعا بجانب خطّة Covax العالمية التي هي تعاون وثيق يجمع بين شركاء كثر هم منظمة الصحة العالمية والاتحاد العالمي للقاحات Gavi والتحالف من أجل ابتكارات التأهّب الدائم للأوبئة CEPI والحكومات وقطاع صناعة اللقاحات.

هؤلاء الشركاء يتكاتفون مع بعضهم البعض تحت راية خطة Covax لضمان وصول اللقاحات إلى كافة سكّان العالم من ضمنهم سكّان البلدان منخفضة الدخل. ولقد سبق وأن قدَّمت شركة CureVac الألمانية مناقصة إلى خطّة Covax إيفاءً بوعدها وكان ذلك في شهر ديسمبر/كانون الأول 2020". 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم