قراءة في الصحف العربية

هل انقلب القضاء الإسرائيلي إلى ألعوبة مشجعة على الفساد؟

سمعي
رئيس الوزراء الإسرائيلي خلال محاكمته في القدس
رئيس الوزراء الإسرائيلي خلال محاكمته في القدس © رويترز
إعداد : رابح خالدي
5 دقائق

اعتبرت صحيفة القدس العربي في افتتاحيتها أنه ليس من الغريب أن يحاكم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين ناتانياهو بتهم الرشوة والغش وخيانة الأمانة، مشيرة إلى أن كل المعطيات تثبت فساده وخيانته وتواطأه، وهي حالات فساد حوكم على أساسها رئيس حكومة الاحتلال الأسبق إيهود أولمرت.

إعلان

لكن الأبرز في دلالات محاكمة نتنياهو حسب صحيفة القدس العربي، هو تشبث فئة غير قليلة من الإسرائيليين بناتانياهو كرئيس للحكومة رغم فساده، ويؤمنون بأنه مستهدف بسبب شعبيته وتفوّقه على السياسيين الإسرائيليين كافة. من هنا تنتقد الصحيفة ما يسوق له على أنها واحة الديمقراطية الوحيدة في الشرق الأوسط، قائلة إن القضاء في إسرائيل ينقلب فعلياً إلى ألعوبة مشجعة على الفساد بدل أن تكون رادعة للفاسدين.

مضيفة بأن ذلك يفسر كون نتنياهو أحد كبار دعاة العنصرية والاستيطان وانتهاك القانون الدولي وحقوق الإنسان، وأن تتنامى شعبيته على أسس كهذه، وأن يجد أحد أبرز داعميه في شخص الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب. وتخلص الصحيفة إلى أن الأسئلة بصدد محاكمة نتنياهو بالكاد بدأت، وثمة الكثير الذي يُنتظر من مداولات القضاة الثلاث، بافتراض أن الجلسات لن تشهد تأجيلاً بعد آخر، قبل الانتخابات وبعدها سيان.

اغتيال لقمان سلي يعيد التأكيد على عمق احتلال ميليشيا «حزب الله» للبنان

في مقال تحت عنوان "ما الحل مع لبنان وله؟"، اعتبر الكاتب اللبناني نديم قطيش أن اغتيال المثقف والفاعل السياسي اللبناني لقمان سليم أعاد التأكيد على عمق احتلال ميليشيا «حزب الله» للبنان يقول كاتب، مضيفا بأن هوية قاتل لقمان سليم فإنه قد تبنى أدبيات الهتك والتحريض التي مارسها «حزب الله» ضد المغدور. ويستدل كاتب المقال بدفاع جمهور «حزب الله» على مواقع التواصل الاجتماعي عن حزبه المقدس، حين أكد أن لقمان إسرائيلي استحق ما يستحقه العملاء، ولكن على يد إسرائيل بعد انتهاء صلاحية العمل وانقضاء المهمة.  

انطلاقا من هنا يدعو الكاتب في مقاله إلى ضرورة تجريم كامل لميليشيا «حزب الله»؛ عربياً وإقليمياً ودولياً، وتجريم تام لكل علاقة مع هذا الحزب ، تكون مقدمة عربية ضرورية بغية تدويل المسألة اللبنانية، وتجاوز تحفظات عواصم رئيسية في العالم على التدويل. ويضيف الكاتب بأن التدويل يعني إعلان لبنان دولة فاشلة بكامل طبقته السياسية، والاستفادة من التفعيل الأقصى لحزمة قوانين مكافحة الإرهاب و«قيصر» و«ماغنتسكي»، بغية تركيع هذه المجموعة المجرمة كاملة، وإحلال حكومة أممية بديلة مكانها ببرنامج من بندين:

1 -إعلان الحياد الذي مدخله تفكيك بنية النزاع المزيفة مع إسرائيل والهادفة لتأبيد السلاح، وذلك من خلال حل ملفي «شبعا» و«الحدود البحرية».

2-وبرنامج إعادة نهوض اقتصادي يبدأ من إصلاحات مؤتمر «سيدر»، مقروناً ببرنامج إضافي من خلال صندوق النقد الدولي.

طهران تسقط الوساطة الفرنسية في الملف النووي

هذا ما صرح به المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده قائلا إن الاتفاق بشأن البرنامج النووي لا يحتاج الى وسيط". في رد على اقتراح من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في الرابع من فبراير/ شباط. كما أن طهران جددت تأكيدها على أنها ستوقف العمل بـموجب البروتوكول الإضافي في حال لم ترفع العقوبات على إيران. وحثّ خطيب زاده الدول الأوروبية المشاركة في الاتفاق "للعودة الى التزاماتها" لأن "أوروبا نفسها هي من الأطراف التي خرقت الاتفاق".

وسبق لوزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن دعا الاتحاد الأوروبي للتوسط بين بلاده والولايات المتحدة لإنقاذ الاتفاق، متحدّثًا عن إمكان وضع "آلية" إما لعودة "متزامنة" للبلدين إليه، أو "تنسيق ما يمكن القيام به". في المقابل أبدت إدارة الرئيس الجديد جو بايدن استعدادها للعودة إلى الاتفاق، بشرط عودة إيران لاحترام كامل التزاماتها بموجبه، والتي كانت تراجعت عنها تدريجيًا بعد عام من انسحاب واشنطن.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم