قراءة في الصحف العربية

صحيفة الخليج: "انسحاب أمريكي بطعم الهزيمة من أفغانستان"

سمعي
الجيش الأمريكي
الجيش الأمريكي AFP - DELIL SOULEIMAN

تناولت الصحف والمواقع الإخبارية العربية يوم الجمعة 30 ابريل/نيسان 2021 العديد من المواضيع العربية والدولية، أبرزها الانسحاب الأمريكي من أفغانستان ومستقبل الازمة السورية في ظل تجاذبات الدول الإقليمية .

إعلان

باريس: لبنان ينهار… وسنعاقب "معرقلي تشكيل الحكومة" و"المتورّطين بالفساد"

صحيفة القدس العربي أفادت ان باريس وموسكو تتسابقان لجهة الاجتماع بالمسؤولين اللبنانيين والسعي لحلحلة في أزمة تشكيل الحكومة اللبنانية.

 ففي موسكو وفي زيارة رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل التقى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونائبه ميخائيل بوغدانوف.

وبرز تطور فرنسي على علاقة بالعقوبات على معرقلي تأليف الحكومة، إذ أكد وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان أن بلاده “بدأت باتخاذ إجراءات تقيّد دخول أشخاص يعرقلون العملية السياسية في لبنان إلى الأراضي الفرنسية”.

وتابعت صحيفة القدس العربي إلى أن تظهّر نتائج زيارة باسيل الى موسكو التي أعقبت زيارة مماثلة للرئيس المكلف سعد الحريري وأخرى لوفد من حزب الله، فقد سوّقت أوساط التيار الوطني الحر أن المحادثات كانت أكثر من ممتازة واستغرقت ساعتين، وسمع الجانب اللبناني أن موسكو أبلغت الفرنسيين والسعوديين أن العقوبات لا تؤدي إلى نتيجة. وأفيد أن المسؤولين الروس أبدوا حرصهم على تشكيل الحكومة، فكان ردّ باسيل: المهم ماذا ستفعل الحكومة؟

عن مسارات تعمق الاستنقاع السوري

كتب اكرم البني في صحيفة الشرق الأوسط ان هناك ثلاثة مسارات مستجدة بدأت تعتمل في المشهدين العالمي والإقليمي، وتؤثر بشدة على أوضاع السوريين ومصيرهم.

المسار الأول، تصعيد واشنطن ضد موسكو بعد تبادل اتهامات غير مسبوقة بين رئيسي البلدين، تلاها فرض مزيد من العقوبات الاقتصادية وطرد 10دبلوماسيين روس وإذ يتوقع البعض انعكاس هذا التصعيد بدور جديد لواشنطن في سوريا يعزز الضغط على سلطتي دمشق وموسكو معاً،

و المسار الثاني، الحماسة الأميركية اللافتة لإعادة إيران إلى طاولة المفاوضات بشأن الملف النووي، والبديهي أن حصول أي حواربين واشنطن وطهران،مباشرة أو بصورة غير مباشرة،من دون تنازلات للأخيرة في مستوى النفوذ الإقليمي سيمنحها فرصة ثمينة لالتقاط أنفاسها ولتوسيع هامش مناورتها وللتوغل أكثر فأكثر تخريباً وفساداً في الوضع السوري.

اما المسار الثالث الذي قد يؤثر على الوضع السوري بحسب الكاتب فهي العقوبات الأميركية التي فرضت للمرة الأولى على الصناعات العسكرية التركية، بعد عقوبات اقتصادية سابقة لتعطيل صفقة شراء صواريخ «إس  400 من روسيا، وللحد من هجماتها على الأكراد.. فثمة تباعد يتسع بين واشنطن وأنقرة لا بد أن ينعكس بتمسك شديد من قبل الأخيرة بالورقة السورية وتوظيفها للرد على محاولات حصارها، لتزيد من تعفن الوضع السوري.

انسحاب امريكي بطعم الهزيمة بأفغانستان

نشرت صحيفة الخليج مقالا لحافظ البرغوثي أوضح من خلاله ان أسباب الانسحاب الأمريكي ترجع أساساً إلى أنه مطلب شعبي أمريكي، إضافة إلى أن واشنطن فشلت في الحسم العسكري والسياسي وتكاثرت التدخلات من جانب دول أخرى، كما أن تغلغل الجهادية المتطرفة من جنوب الصحراء إلى قلب إفريقيا متجاوزين خط الاستواء بدأ يثير القلق في واشنطن. وقد بدأت إدراة بايدن في بناء استراتيجية صدامية لاحتواء التمدد الصيني واعتبرت الصين الخطر الاستراتيجي فهي بالتالي لم تعد تجد ما تفعله في أفعانستان لأن تبعات أي أحداث داخلية هناك ليست مؤذية للولايات المتحدة بل للدول المجاورة وليس بينها دول حليفة لها. 

 ويرجح البعض بحسب الكاتب أن يدخل أفغانستان في مرحلة جديدة من العنف بعد الانسحاب الأمريكي. فما فشل فيه الأمريكيون على مدى عقدين لإنهاء حركة طالبان لن يستطيع الجيش الأفغاني الذي يعاني ضعفاً أن يحققه، ويخسر الشعب الأفغاني بعض الحريات التي اكتسبها في قطاعات الثقافة والتعليم وخروج المرأة إلى العمل. وقد رأى الكثيرون أن عدم الانسحاب الفوري من أفغانستان، كما تطالب به طالبان جاء لمنح الوسطاء وهم روسيا وإيران وتركيا فرصة لترتيب مؤتمر لاحق يضع خطة للسلام في أفغانستان. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم