قراءة في الصحف العربية

هل يجب إدانة "حماس" أيضاً في أحداث غزة؟

سمعي
رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية
رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية رويترز

الصحف العربية ركزت اهتمامها على التصعيد المستمر في غزة ونقرأ فيها عن الازمة مع دول الخليج التي تسببت بها تصريحات وزير الخارجية في حكومة تصريف الاعمال اللبنانية، شربل وهبة.

إعلان

اتصالات وقف العدوان بلا نتيجة

ونبدأ قراءتنا للصحف بغزة "اتصالات وقف العدوان بلا نتيجة، الاحتلال يطلب مهلة يومين أو ثلاثة قبل إنهاء قصف غزة... والمقاومة تسـتهدف الحشـود العسكرية" عنونت صحيفة "العربي الجديد" التي عنونت غلافها "عدوان للتجويع أيضًا" في إشارة الى ان "أحد أهداف العدوان على غزة، هو تجويع الغزيين من خلال ضرب القليل الذي يملكونه أصلا من اقتصاد ومنشآت. وقد بلغت خسائر القطاع حتى الآن نحو ربع مليار دولار" تقول "العربي الجديد".

الحرب على غزة الافشل في تاريخ العمليات الإسرائيلية

"اليوم التاسع للعدوان: المقاومة تقتل جنديين وتجرح 20… وارتفاع عدد الشهداء إلى237" عنوان مانشيت "القدس العربي" التي اشارت الى مهاجمة صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية في مقال افتتاحي لرئيس تحريرها الوف بن، الحرب على غزة، واعتبرتها “أفشل عملية في تاريخ العمليات ضد غزة، ولا بد من إنهائها الآن" هآرتس اعتبرت أيضا ان "العملية كشفت الكثير من العيوب في تحضيرات الجيش وإدارتها تحت قيادة حكومة فاشلة ومشوشة وعاجزة". "القدس العربي" خصصت أيضا مقالا ل "الإضراب العام يوحّد الفلسطينيين من البحر إلى النهر" واعتبرت هذا اليوم واحدا من الأيام التاريخية المشهودة التي التحم فيها الشعب الفلسطيني".

غزة والتقصير العربي

في صحيفة "الشرق الأوسط" نقرأ لهجة مغايرة تماما في مقال حمل عنوان "غزة والتقصير العربي". كاتب المقال "طارق الحميد" اعتبر انه "لا يكفي أن يكتفي العرب بإدانة العدوان الإسرائيلي، فالمطلوب أكثر. المطلوب هو إدانة «حماس» أيضاً، وعلى غرار البيان السعودي الشهير في حرب لبنان عام 2006" قال "طارق الحميد". "نحن أمام ستة آلاف جريح، وقرابة مائتي قتيل فلسطيني، جُلّهم من النساء والأطفال" تابع "طارق الحميد" وقد خلص الى ان "إدانة «مغامرة حماس» تعني إحراجاً للعربدة الإسرائيلية، وقطع طريق على المتاجرة الإيرانية، وإحراج للغرب المنافق الذي لم يأبه بالدماء الفلسطينية. كما أن إدانة «حماس» تعني أن لا غطاء عربياً لكل مغامرة زائفة باسم الدم الفلسطيني ولحساب إيران وميليشياتها، أو لحسابات نتنياهو الرخيصة."

لبنان امام الديبلوماسية الانتحارية لشربل وهبة

والآن الى الصحف اللبنانية التي افردت حيزا هاما للازمة التي تسببت بها، تصريحات وزير الخارجية في حكومة تصريف الاعمال اللبنانية، شربل وهبة، مع دول الخليج. "لبنان امام الديبلوماسية الانتحارية لشربل وهبة" عنوان مانشيت "لوريان لوجور" الناطقة بالفرنسية التي دانت كما معظم الصحف انتقاد وهبة لحياة البدو واتهمامه دول أهل المحبة والصداقة والأخوة كما قال بالاتيان بالدواعش. "مجلس التعاون يطالب لبنان باعتذار رسمي لمعالجة «الأزمة الدبلوماسية» كتبت "اللواء" في المانشيت وقد طالبت في تعليق لها ب "طرد وهبة بقوة القانون" كما قالت. "عاصفة لبنانية خليجية... وهبه ينكفىء اليوم؟" تساءلت "النهار" في المانشيت وقد كتبت في افتتاحية حملت توقيع "ميشال تويني" "أقيلوه فوراً". "وليد شقير اعتبر في مقال نشرته صحيفة نداء الوطن ان تطويع السياسة الخارجية لمقتضيات التحالف مع طهران تطلب هذا النمط من الحكم والوزراء. لبنان يركع لآل سعود" طلبا للغفران صحيفة الاخبار المقربة من حزب الله التي لفتت الى ان وزير الخارجية اخطأ في تفوّهه بكلام عنصري ضد أبناء الجزيرة العربية. لكنه كان شجاعا في السياسة، في دفاعه عن رئيس الجمهورية، وعن المقاومة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم