قراءة في الصحف العربية

لبنان بلد غير آمن واللبنانيون في مواجهة الخراب

سمعي
مصرف لبنان تحت الحراسة من قبل قوات الأمن اللبنانية
مصرف لبنان تحت الحراسة من قبل قوات الأمن اللبنانية © ( أ ف ب)

من بين أبرز المواضيع التي تناولتها الصحف اليوم الملف اللبناني وتعاقب الأزمات في هذا البلد الذي يرجح البعض أنه على حافة الانهيار،كما تناولت الصحف القمة الثلاثية بين مصر والأردن والعراق ،إضافة إلى الشأن التونسي بشقيه السياسي والإجتماعي

إعلان

 صحيفة العربي الجديد: اللبنانيون في مواجهة الخراب

كتبت رندة حيدر أن أحد وجوه التخريب السياسي الفاقعة في لبنان عملية عرقلة تشكيل حكومة جديدة البلد في أمس الحاجة لها، لمعالجة الانهيار الاقتصادي والمالي الذي يتفاقم يوماً بعد يوم، ويستنسخ أزماتٍ معيشية لا تنتهي. 

وتضيف الكاتبة أن ما يشهده لبنان هو من نتائج الصراع الدائر منذ سنوات بين محور الدول المعتدلة السنّية ودول الممانعة بزعامة إيران،ويجب الاعتراف بأن لخراب لبنان تعلق الكاتبة علاقة أيضاَ بالوضع الصعب في سورية، وتعثر إعادة الإعمار وتهريب المواد الأساسية من لبنان إلى سورية، وفشل مساعي إعادة اللاجئين السوريين في لبنان إلى بلداتهم وقراهم والعبء الذي يشكّلونه على لبنان في ظروفه الحالية.

لبنان بلد غير آمن

كتبت نايلة تويني في صحيفة النهار اللبنانية أن اللبناني بات في وضع حرِج مالياً، سواء امتلك المال المحجوز، والمصادَر، بل المسروق، او لم يمتلك ما يسدّ به حاجاته المتفاقمة من جراء ارتفاع الأسعار على نحو جنوني. وهو غير قادر على استخدام امواله وجنى عمره، كما غير قادر على بيع ممتلكاته في مقابل شيكات مصرفية لم تعد سوى حبر على ورق. 

واللبناني بات يفتقد الامن الغذائي ايضا مع افتقاد الأسواق الحليب وانواعاً من المأكولات لذوي الحاجات الخاصة، بل يخاف ان يفتش عن الخبز في حال انقطاع الوقود والكهرباء.

وتضيف الكاتبة أن لبنان يفتقد كل انواع الامن، حتى العسكري منه، ما دام التهريب قائماً على قدم وساق على الحدود مع سوريا، ولا جهاز قادراً على التصدي له، وما دام السلاح يعبر من دون رقيب تحت غطاء « المقاومة ».

قمة بغداد الثلاثية

كتب حمادة فراعنة في صحيفة الدستور الأردنية أن نجاح القمة الثلاثية بين الأردن ومصر والعراق ومواصلة عملها، يعود إلى خيار العواصم الثلاثة في البحث عما هو مطلوب في تلبية مصالح بلدانها وشعوبها، وتطلعاتها نحو التنسيق خدمة للمنافع المتبادلة، اعتماداً على ما يتوفر لكل منها من موارد واستثمار وآفاق للتطور، باتجاه التكامل.

وحسب الكاتب فإن مظاهر الاهتمام في التكامل ظهرت في الجوانب المتعددة، عبر المشاريع العابرة للحدود التي تخدم الأطراف الثلاثة، فالعراق لديه إنتاج و مخزون نفطي كبير، في مصر لديها طاقة بشرية، ولدى الأردن الربط الجغرافي والقدرات الفنية، مشروع التكامل الاقتصادي والفني والاستثماري للبلدان الثلاثة يقول الكاتب يتوسم السير التراكمي وفق النمط الأوروبي وتجربتها الاقتصادية،

النهضة تستقوي بالضغوط الأميركية لفرض المحكمة الدستورية في تونس

كتب صغير الحيدري في صحيفة العرب أن حركة النهضة الاسلامية في تونس تراهن على الضغوط الأميركية من أجل فرض تركيز المحكمة الدستورية وذلك بعدما فشلت في دفع الرئيس قيس سعيد لإمضاء تعديلات أدخلها البرلمان التونسي على القانون الأساسي للمحكمة في وقت سابق.

وحسب الكاتب تسعى حركة النهضة إلى استثمار الضغوط الأميركية الرامية لفرض هذا الخيار ما من شأنه أن يزيد من تأزيم المشهد السياسي في تونس.

وقال عضو مكتب البرلمان مبروك كرشيد للصحيفة :هناك من عدل بوصلته على الخارج لذلك يهلل للتدخلات الخارجية في الشأن التونسي، نحن بوصلتنا معدلة على تونس فقط،و المحكمة الدستورية هي استحقاق وطني طالبت به أجيال منذ عهد بن علي وبعده وننظر له في إطار المصلحة الوطنية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم