قراءة في الصحف العربية

الأزمة الليبية بين الفشل الدولي والتآمر الداخلي

سمعي 05:14
رئيس حكومة الوحدة الوطنية في ليبيا عبد الحميد الدبيبة
رئيس حكومة الوحدة الوطنية في ليبيا عبد الحميد الدبيبة © رويترز

من بين أبرز المواضيع التي تناولتها الصحف اليوم الدور الروسي في سوريا،إضافة إلى الملف الليبي والصراع بين الإخوان المسلمين والمجتمع الدولي في هذه الازمة.الصحف تناولت أيضا واقع فيروس كورونا والأزمة الاقتصادية في العراق. صحيفة المدن الالكترونية: أي طموحات روسية في سوريا؟

إعلان

كتب مهند الحاج علي أن ثلاثة مشاهد ظهرت في سوريا خلال الشهور الماضية، تُوضح مدى الطموحات الروسية في هذا البلد على مستويات متعددة منها الاقتصادي والثقافي أيضاً. الأول هو مشهد أطفال سوريين ينشدون بالروسية أمام جنود روس لمناسبة "يوم روسيا" الشهر الماضي. ذاك أن مادة اللغة الروسية باتت تُدرّس في بعض المدارس السورية.

المشهد الثاني حسب يضيف الكاتب هو عمل مجموعة من العلماء والخبراء الروس في مجال الآثار على اعداد نموذج رقمي لمدينة أفاميا القديمة وكنائسها شمال غربي حماة،حيث استخدم الخبراء الروس "تقنيات الاستشعار عن بُعد للكشف داخل التربة، وطائرات دون طيار مزوّدة بكاميرا حرارية، للكشف عن الجدران المغمورة بالتراب تحت الأرض.

أما المشهد الثالث فيتمثل في زيارة نائب رئيس الوزراء الروسي الى سوريا نهاية الشهر الماضي على رأس وفد حكومي واقتصادي روسي، واجتماعه مع الرئيس السوري بشار الأسد. والتركيز على الصعيد الاقتصادي والاستثماري والجهود المشتركة لتوسيعه ليشمل مجالات إضافية مثل التعاون في مجال الطاقة والتقنيات الحديثة والصناعة والزراعة.

فشل جنيف أم فشل المجتمع الدولي في ليبيا؟

كتب الحبيب الأسود في صحيفة العرب أن المجتمع الدولي سعى إلى تهميش الشعب الليبي بزعم تمثيله من قبل شخصيات لا تمثل إرادته، وكان هناك مخطط واضح لرهن الأزمة والحل في كيانات وأفراد لضمان مصالح القوى الخارجية وليس لإعادة بناء الدولة وطي صفحة الماضي. وسمحت البعثة الأممية للبعض الخروج علنا للتشكيك في وعي الشعب وقدرته على اختيار حكامه للمرحلة القادمة.

والهدف من ذلك يعلق الكاتب يتمثل في استبعاد شخصيات بعينها من السباق لأنها لا تلائم مصالح الإخوان المسلمين وحلفائهم، وحاول هذا البعض وضع قاعدة دستورية على مقاس تطلعات الأقلية للسيطرة على مصير الأغلبية من خلال الانتخاب

العراق يضحك.. كورونا من أمامكم

كتبت هيفاء زنكنة في صحيفة القدس العربي أنه إذا كانت حالات الإصابة والوفيات هي التي تحتل الصدارة، بلغة الاحصائيات المجردة، للدلالة على وضع آني فإن إنعكاسات الجائحة، الآنية منها وبعيدة المدى، وامتدادها بشكل سريع، يضيف إلى الوضع العام الكارثي، «بيئة مثالية» لتفشي أمراض من نوع آخر. أمراض بالإمكان معالجتها لو توفرت الإرادة السياسية الوطنية وتم تعقيم البلد من ميكروبات الفساد. 

وتضيف الكاتبة أن المهجرين واللاجئين العراقيين يعانون من عدم القدرة على العمل وكسب العيش بسبب القيود المفروضة على الحركة. مما يعرضهم لقبول أي عمل كان مهما كانت نتائجه، ومعاناة الأكثرية من الصدمات النفسية، والتوتر والقلق، ووقف الأنشطة التعليمية، وتصاعد العنف المنزلي، والاستغلال الجنسي. 

أفغانستان مجددا 

تساءل حسين شبكشي في صحيفة الشرق الاوسط مَن يحرك «طالبان» بهذا الشكل السريع؟ ومن المستفيد من ذلك؟ هناك مفهوم عام مفاده أن باكستان لديها قدرة كبيرة مهمة في التأثير على «طالبان»، مع عدم إغفال العلاقة الخاصة بين إيران و«طالبان».

ويضيف الكاتب أن أفغانستان مستنقع صعب معقد على كل غريب حاول الدخول إليه،وأن المشهد الأفغاني الجديد لا يزال في بدايات التكوين. ومع مرور الوقت، سيكون من الممكن معرفة الفائزين والخاسرين والمستفيدين بشكل دقيق؛ لم تطلق عبارة أفغانستان مقبرة الغزاة من فراغ.يختتم الكاتب مقاله.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم