قراءة في الصحف العربية

لبنان: ساعات للاعتذار.. أو لاختراق "عجائبي"؟

سمعي 05:07
مظاهرات في لبنان
مظاهرات في لبنان AFP - ANWAR AMRO

الصحف العربية افردت حيزا هاما لبنان قبل ساعات من إمكانية حسم مسألة اعتذار رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري عن التأليف. 

إعلان

لبنان: الحريري يقدم تشكيلة حكومية... ويحسم الاعتذار مساء

 ونبدأ قراءتنا لصحف اليوم ب "القدس العربي" التي خصصت المانشيت ل "لبنان: الحريري يقدم تشكيلة حكومية جديدة مسميا الوزيرين المسيحيين ومحتفظا بالداخلية... ويحسم الاعتذار مساء" كما عنونت وقد تحدثت أيضا عن "حبس أنفاس" بانتظار جواب عون... وموفد ماكرون الذي جال على القادة ولم يستثن حزب الله". 

نأي السعودية بنفسها عن المشهد اللبناني 

"القدس العربي" التي خصصت افتتاحيتها ل "لبنان" اعتبرت ان "مبادرة الحريري الأخيرة جاءت بعد زيارة قام بها إلى القاهرة التقى خلالها الرئيس عبد الفتاح السيسي، في محاولة لتأمين دعم عربيّ إضافيّ لمسعاه، وهي خطوة تنبّه" بحسب "القدس العربي"، "من ناحية، إلى نأي السعودية بنفسها عن المشهد اللبناني، رغم زيارة السفيرتين الأمريكية والفرنسية إليها، والتي كانت تشكّل حجر رحى في المعادلة اللبنانية، توازن الوجود الإيراني والسوري، كما تذكّر بالنفوذ المصريّ القديم الذي كان أحد مواقع صناعة السياسة اللبنانية منذ خمسينيات القرن الماضي".

لبنان يسير، من دون هوادة، نحو هاوية سوداء

وقد خلصت افتتاحية "القدس العربي" الى ان "لا شيء يدعو للتفاؤل بإمكان ترجيح الساسة اللبنانيين، لمصلحة البلاد على مصالحهم الخاصة، رغم أن لبنان يسير، من دون هوادة، نحو هاوية سوداء، سيغرق ظلامها الجميع" كتبت "القدس العربي". 

بوادر «طلاق نهائي» بين عون والحريري 

صحيفة "الشرق الأوسط" تحدثت عن "بوادر «طلاق نهائي» بين عون والحريري" كما عنونت مقالها. "الشرق الأوسط" التي جعلت الموضوع في صدر صفحتها الأولى تخوفت من "أن يؤدي احتمال اعتذار الحريري إلى صعوبة قبول أي شخصية سنية بارزة رئاسة الحكومة".

الحريري: زيارة بلا معنى للقاهرة ولقاء "شبه أخير" مع عون 

بدورها صحيفة "العرب" عنونت: "الحريري: زيارة بلا معنى للقاهرة ولقاء "شبه أخير" مع عون" وقد اشارت "العرب" الى ان "زيارة الحريري إلى القاهرة تعطي إيحاء بأنه يتحرك بحثا عن دعم، لكن تلك الخطوة لا قيمة لها، لأن مفاتيح لبنان ليست في مصر." وتشير الصحيفة الى ان "الحريري الذي فقد ثقة فرنسا كما غيره من السياسيين اللبنانيين، لن يقدر على تبرئة نفسه من المسؤولية في الأزمة باللجوء إلى جهة أخرى خاصة مع تلويح فرنسا ومن ورائها أوروبا بفرض عقوبات على المعرقلين لتشكيل الحكومة في لبنان".

الرئيس المكلف «يمهل» رئيس الجمهورية ساعات 

وما هي أجواء الصحف اللبنانية؟  "تشكيلة «التعايش المر».. والحريري يسقط تلاعب عون بالوقت! تنسيق مصري - فرنسي والحكومة مدخل التدفقات المالية.. والبابا لعدم إضاعة الفرصة" عنوان مانشيت صحيفة "اللواء". "الاخبار" المقربة من حزب الله عنونت "الرئيس المكلف «يمهل» رئيس الجمهورية ساعات" وقد اعتبرت ان "قبول التشكيلة «احتمال قائم» بدفع خارجيّ عبّرت عنه القاهرة" التي «نصحت» الرئيس المكلّف بتأجيل اعتذاره" كتبت "الاخبار".

ساعات للاعتذار.. أو لاختراق "عجائبي"؟

الحريري "عايز ومستغني"... وجواب عون "لا معلّق ولا مطلّق"! عنوان مانشيت "نداء الوطن" وقد اشارت في عنوانها أيضا الى "منظمة العفو الدولية": التي دعت لرفع الحصانات عن جميع المسؤولين اللبنانيين فوراً وعدم إعاقة العدالة. "النهار" حملت المانشيت السؤال التالي "ساعات للاعتذار ..أو لاختراق "عجائبي"؟ وقد خاطب الكاتب في صحيفة النهار غسان حجار الحريري قائلا "دولة الرئيس، بادر الى تأليف حكومة تقود الى برّ الامان، ولو الجزئي، او اعتذر فوراً ولا تطل طريق الجلجلة، فالذي خسر والده وثروته من اجل البلد، لا يمكنه ان يتمسك بكرسي هزّاز"

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم