قراءة في الصحف العربية

نووي إيران: التراخي الغربي يأذن بسباق تسلحٍ نووي في المنطقة والعالم

سمعي 05:24
الوفد الإيراني في مفاوضات فيينا
الوفد الإيراني في مفاوضات فيينا © رويترز

ملف البرنامج النووي الإيراني ونتائج جولة الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون على ثلاث دول خليجية من أبرز المواضيع الواردة في الصحف العربية الصادرة اليوم. 

إعلان

 

تدفق السلاح على ليبيا كاف لتغذية نزاع مسلح جديد 

لكن في البداية، نقرأ في "القدس العربي" مقالا لافتا تحت عنوان: "تدفق السلاح على ليبيا كاف لتغذية نزاع مسلح جديد". المقال من توقيع "رشيد خشانة" وفيه انه "من الصعب أن يتوقع المرءُ عودة الاستقرار إلى ليبيا بالكامل، بمجرد إجراء الانتخابات والإعلان عن نتائجها، فماذا فعل الفرقاء لكي يسود بينهم نمط جديد من العلاقات يُنهي الاحتراب؟ وما الضمانة أن الجميع سيقبل بالنتائج ولا يطعن في مصداقيتها؟" تساءل "رشيد خشانة" وقد لفت الى انعدام التسوية بين المتحاربين، أسوة بـ"اتفاق الطائف" بين الفصائل اللبنانية، ما يجعل الريبة والحذر يسيطران على موقف هذا الفريق وذاك. ويتعمق هذا الشعور ويتفاقم" بحسب "رشيد خشانة" مع استمرار تدفق الأسلحة على الفريقين بكميات يعتبرها خبراء الأمم المتحدة كافية لتغذية نزاع مسلح جديد بين الطرفين.

ماكرون ومحمد بن سلمان... تعميق الشراكة والاستقرار 

ننتقل الآن الى جولة ماكرون الخليجية وكيفية قراءة الصحف العربية لها. "ماكرون ومحمد بن سلمان... تعميق الشراكة والاستقرار" عنوان مانشيت صحيفة "الشرق الأوسط" التي اشارت الى ان "الرئيس الفرنسي شدد في جدة على إشراك دول المنطقة في محادثات إقليمية حول {نووي} إيران...". بدورها "القدس العربي كتبت "صفقة بيع فرنسا الإمارات 80 مقاتلة رافال بطعم الانتقام من واشنطن"اما "العرب" فقد عنونت المانشيت "فرنسا لا تريد انسحابا سياسيا وماليا سعوديا من لبنان. شكوك في قبول حزب الله بعودة سعودية مشروطة إلى لبنان". 

ماكرون نجح في كسر الجليد بين لبنان والسعودية 

صحيفة "العربي الجديد" رأت بدورها ان "الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون نجح بكسر الجليد بين لبنان والسعودية مستفيدًا من استقالة وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي قبيل وصوله إلى جدة". بدورها صحيفة "النهار" اللبنانية كتبت "اختراق ماكرون- بن سلمان يقترن بالتزامات سيادية وإصلاحية" وقد توقعت "النهار" "تداعيات إيجابية ربما تبدأ في انعكاس مباشر على سعر الدولار فيما ترصد الأوساط المعنية ترجمة إضافية لهذا الاختراق. اما القدس العربي فقد ركزت في عددها الأسبوعي على فتح الرئيس ميشال عون باب النقاش حول تمديد ولايته أو توريث صهره جبران باسيل ولو دخل البلد في فوضى

نووي إيران: ملفات تتشابك واستعصاء يتفاقم 

"القدس العربي" جعلت من "نووي إيران: ملفات تتشابك واستعصاء يتفاقم" كما عنونت موضوع الغلاف. إيران تلعب على الوقت بانتظار تبلور اتجاه التفاوض: إدارة صراع أو اتفاق أو حرب! كتبت رولا موفق في صحيفة "القدس العربي" اما إبراهيم درويس فقد رأى في الصحيفة نفسها ان "طهران تزيد من أوراقها وواشنطن تقلل من توقعاتها وفيينا قد تكون بداية حرب باردة جديدة". وفي صحيفة "الشرق الأوسط" أشار عبدالله بن بجاد العتيبي الى تقديم الدول الغربية بقيادة الولايات المتحدة الأميركية التنازلات، في حين إيران تتصلّب، والخلاف لم يعد محصوراً في تدخلات إيران في الشؤون الداخلية للدول العربية والصواريخ الباليستية فحسب، بل في إصرار إيران على تطوير برنامجها النووي ليصبح جاهزاً ليتحول إلى سلاحٍ نووي يغيّر العالم" كتب "عبدالله بن بجاد العتيبي" وقد خلص الى ان" التراخي الغربي يأذن بسباق تسلحٍ نووي في المنطقة والعالم، وهو تراخٍ يهدد مستقبل البشرية بأسرها، والدول التي يستهدفها التهديد لن تقف مكتوفة الأيدي بأي حالٍ من الأحوال" بحسب عبدالله بن بجاد العتيبي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم