واشنطن جنت على نفسها عندما تراخت مع إيران وأحرجت نفسها عندما قررت الضغط عليها

سمعي 04:55
العلم الإيراني
العلم الإيراني © رويترز

الملف النووي الإيراني وليبيا وخطر المجاعة في السودان من المواضيع التي تناولتها الصحف العربية الصادرة اليوم.

إعلان

الجوع يضرب السودان 

"الجوع يضرب السودان" عنوان غلاف صحيفة "العربي الجديد" التي اشارت الى انه "مع ارتفاع أسعار السلع والخدمات أكثر من 400 % خلال سنتين، يـــخـــيـــم شـــبـــح المجاعة عــلــى الــســودان، وسـط أزمــة اقتصادية قـاسـيـة تـتـرافـق مـع ضـعـف الـدعـم الدولي وتعقيدات المشهد السياسي المحلي. وتــتــخــبــط الــحــكــومــة فـــي عــمــلــيــة تـطـبـيـق توجيهات صـنـدوق النقد الـدولـي مـع تزايد الهموم المعيشية للمواطنين، فيما تجدد الـصـراع في عـدد من ولايات الـسـودان" كتبت "العربي الجديد" ولفتت الى ان الأمم المتحدة اشارت الى "ان %30 من سكان السودان سيحتاجون إلى مـسـاعـدات غـذائـيـة العام المقبل، بـزيـادة 800 ألف شخص عن عام 2021".

ليبيا: التوتّرات الأمنية تعزز احتمال تأجيل الانتخابات 

الانتخابات الليبية التي كانت مقررة الأسبوع المقبل باتت مهددة، هذا ما أجمعت عليه صحف اليوم. "اضطرابات طرابلس تهدد الانتخابات. تركيا تعلق نقل المرتزقة من ليبيا وإليها" كتبت صحيفة "الشرق الأوسط" في المانشيت. بدورها صحيفة "العرب" عنونت "حكومة الدبيبة تفشل في تجهيز المناخ الأمني لإجراء الانتخابات. الميليشيات الورقة الأخيرة لتأجيل الانتخابات الليبية". بدورها "العربي الجديد" اشارت الى انه "قبل سبعة أيام من الموعد المحدد لإجراء الانتخابات الرئاسية الليبية، والتي ساد اعتقاد منذ فترة بأن مصيرها التأجيل، عزز عضو في مفوضية الانتخابات أمس هذا الاتجاه ". بدورها "القدس العربي" كتبت في المانشيت "التوتّرات الأمنية تعزز احتمال تأجيل الانتخابات… والمجلس الأعلى يحمّل مجلس النواب المسؤولية". "القدس العربي" التي عنونت افتتاحيتها "إلى أين تتجه أوضاع ليبيا؟" خلصت الى ان "الانتخابات، كما كل عناصر القوة الأخرى في ليبيا، هي وسيلة إضافية للصراع، وحين لا تحقق النتائج المتوخاة منها، فإن أطراف الصراع ستعود للقتال، اللهم إلا إذا حدثت معجزة، وحصل توافق إقليمي ودولي، يمنع الأطراف المحلية من القتال".

واشنطن حائرة في خياراتها 

الملف النووي الإيراني بما يحمله من مخاطر، من المواضيع التي اثارت التعليقات. "العربي الجديد" ركزت على "بدء وفد أميركي جولة لتشديد الحظر على إيران وسط تعثر المفاوضات. وسيزور الوفد الإمارات العربية المتحدة ودول من بينها تركيا وماليزيا والصين للتأكد من تطبيق الحظر وفرض عقوبات على بعض الشركات التي خرقت الحظر". بدورها صحيفة "الشرق الأوسط" عنونت "إيران تتحدث عن طرح «مسوّدة ثالثة» في فيينا. ربطت تركيب كاميرات المراقبة في «كرج» برفع العقوبات" وفي التعليقات كتب "مصطفي فحص" في صحيفة "الشرق الأوسط" ان "واشنطن حائرة في خياراتها، وتفضل إبقاء شعرة «معاوية» بينها وبين طهران، فهي جنت على نفسها عندما تراخت معها وأحرجت نفسها عندما قررت الضغط عليها، لذلك فإن اليوم التالي بعد فشل المفاوضات سيكون كما سبقه" خلص فحص. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية