الأزمة الأوكرانية والشرق الأوسط

سمعي 05:44
الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي خلال زيارته إلى روسيا ( 20/01/2022)
الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي خلال زيارته إلى روسيا ( 20/01/2022) via REUTERS - RUSSIAN STATE DUMA

من بين أهم المواضيع التي تناولتها الصحف اليوم، تحليل لزيارة الرئيس الإيراني إلى روسيا، إضافة إلى الوضع الاقتصادي في لبنان وتأثير الأزمة الأوكرانية على منطقة الشرق الأوسط. 

إعلان

صحيفة العرب.. روسيا وإيران: الطاولة التي قالت كل شيء 

كتب علي الصراف أن الرئيس الإيراني ذهب إلى موسكو بإغراء التطلع إلى أنه ربما كان بوسع إيران أن توقع اتفاقا على غرار اتفاق التعاون الاستراتيجي مع الصين. لكن حسب الكاتب لم يلاحظ رئيسي، ولا فريق المتفائلين الذي حمله معه، أن روسيا لا تستثمر كما تستثمر الصين، وليست لديها “مبادرة حزام وطريق” كالمبادرة الصينية. وأنها تبيع تكنولوجيا وخبرات وأسلحة مما يقتضي تسديد قيمتها، وليس انتظار عائداتها أو استقطاع قيمة الاستثمارات من تلك العائدات. 

 فلاديمير بوتين يقول الكاتب اختار أكبر طاولة في الكرملين ليجلس كل منهما على طرفها البعيد ويبلغ طولها نحو أربعة أمتار، ليسجل بوتين واحدة من أبعد المسافات في محادثات قمة. ولقد كانت جلسة “التباعد الاجتماعي” المبالغ فيها هذه، مؤشرا من مؤشرات التباعد السياسي، وتعبيرا عن مشاعر الضيق بالرئيس الزائر، بدلا من مشاعر الترحيب. 

إضحك مع موازنة لبنان 

عنوان ساخر لبيار عقيقي في صحيفة العربي الجديد حول قانون الموازنة في لبنان لعام 2022.

يقول الكاتب إن هذه الموازنة لا تتطرّق إلى كيفية تنظيم الضرائب بطريقة تصاعدية، ولا الى الاقتصاد البديل، ولا تبالي باستثمار إنفاقي يسمح بتبديد هواجس أي مستثمر، داخلي أو خارجي، بدءاً  بتأمين المواصلات والكهرباء والمشتقات النفطية والإنترنت والاتصالات، وصولاً إلى تسهيل الإجراءات البيروقراطية الطويلة. 

الموازنة لا تشير، يعلق الكاتب، إلى كيفية استرداد أملاك الدولة، تحديداً البحرية منها، ولا إلى كيفية تغريم أصحابها. أما في ملف تأمين الطاقة لم تقدّم شرحاً وافياً بشأن كيفية حماية المواطنين من ارتفاع أسعار السلّة الغذائية وكلفة الطبابة والتعليم، بل تكرّر الحكومة أنها في صدد تأمين تمويل بطاقة لدعم الأسر الأكثر فقراً. 

الخبر الأغرب، حسب الكاتب، يتعلق بمن يريد الهجرة من لبنان، إذ بات عليه أن يدفع ثمن هروبه من البلاد، وبالدولار. وهنا يمكن القول إن "الابتكار" فاق الخيال.   

دروس أوكرانيا لمنطقتنا؟ 

كتب مهند الحاج علي في صحيفة المدن اللبنانية أن ما يحصل على الحدود الروسية الأوكرانية، هو أحد عوارض طبيعة النظام الدولي الجديد وتلاشي أحادية القطب، ونشوء عالم متعدد الأقطاب وأكثر قابلية للنزاعات. مضيفا أنه في حال عدم اندلاع الحرب أو المواجهة العسكرية، والتوصل الى تسوية بين الجانبين الروسي والأميركي-الأوروبي في أوكرانيا، سيكون له انعكاسات على منطقة الشرق الأوسط ذلك أن الولايات المتحدة تُظهر تراجعاً أمام الجانب الروسي، وبالتالي قد تحصل محاولة من موسكو لإعادة التفاوض في أماكن أخرى، ومنها سوريا. وقد يُعطي أي تقدم روسي في أوكرانيا، دفعاً لجهود موسكو للعب دور أكبر أو تحقيق تقدم في ساحات أخرى مكشوفة بالمنطقة.  

أزمتنـا أخلاقيـة يا سادة 

كتب محمد بالروين في صحيفة ليبيا المستقبل أن الوضع السياسي الليبي يعيش أزمة أخلاقية حادة وخطيرة صنعتها النخب السياسية المُسيطرة على المشهد منذ 2011  تحت شعار "شرعية الأمر الواقع" وسيطرة "السلاح والمسلحين المرتزقة والوطنيين !". 

ويرى الكاتب أن السبب الرئيسي لهذه الازمة الأخلاقية يعود إلى غياب الاشتراك في القيم والمبادئ الأساسية، واحترام ما تم الاتفاق عليه بين هذه النخب. فالنزاهة والحياد والاحترام والالتزام والكفـاءة والمساءلة والشفافية، من المقاييس والمعايير الضرورية لوجود أو غياب أزمة أخلاقية في دولة ما، وهو ما لا يتواجد داخل الدولة الليبية.   

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم