قراءة في الصحف العربية

17 عاما بعد الاغتيال: الحريرية خارج المعترك

سمعي 05:00
رفيق الحريري
رفيق الحريري © رويترز

الأزمة الأوكرانية والذكرى ال17 لاغتيال الزعيم اللبناني رفيق الحريري من المواضيع التي أثارت اهتمام الصحف العربية الصادرة يوم الإثنين 02/14. 

إعلان

العالم على شفير الحرب: أي تداعيات لغزو أوكرانيا؟

"العالم على شفير الحرب: أي تداعيات لغزو أوكرانيا؟" موضوع طرحته صحيفة "العرب" التي اعتبرت ان "الآثار الاقتصادية قد لا يتحملها العالم، بدءا من تأثيرها على أسواق الحبوب وصولا إلى أسواق الطاقة ما يجعل الشرق الأوسط على موعد مع انفلات أمني ونقص في إمدادات الغذاء فيما أوروبا مهددة بأزمة طاقة بسبب اعتمادها على الغاز الروسي". بدورها "القدس العربي" كتبت في المانشيت "تقارير استخباراتية: روسيا على وشك اجتياح أوكرانيا… بايدن: ردّنا سيكون سريعا وحاسما. دول عديدة تسحب رعاياها وبعثاتها الديبلوماسية وموسكو تعلن انها لا تكترث بالعقوبات الغربية". صحيفة "الشرق الأوسط" عنونت صدر صفحتها الاولى "مساعي «اللحظة الأخيرة» لإنقاذ أوكرانيا بايدن يتمسك بـ«الدبلوماسية» و«الردع»... وكييف تبقي مجالها الجوي مفتوحاً"

بوتين في "أم المعارك" 

وقد اعتبر الكاتب في صحيفة "الشرق الأوسط"، غسان شربل في مقال تحت عنوان" "بوتين في "أم المعارك" ان "الرئيس الروسي يراهن على انشغال الأميركيين بـ«الخطر الصيني». يراهن على خوف الأوروبيين من الصواريخ وجنازير الدبابات" وقد تساءل غسان شربل "إذا نجح بوتين في تحويل أوكرانيا فنلندا جديدة، فلماذا تقبل الصين ببقاء تايوان المستقلة شوكة في خاصرتها؟ وإذا نجح الانقلاب الكبير، فماذا سيستنتج الزعيم المحبوب في كوريا الشمالية؟ وإذا كان يحق للقوي أن يملي خياراته على جيرانه، فماذا ستستنتج إيران وتركيا وكل الدول التي تنظر إلى حدودها الحالية، وكأنها ثوب ضيق أرغمها الظلم على ارتدائه؟".

17 عاما بعد الاغتيال: الحريرية خارج المعترك 

صحف بيروت التي تغيب غدا في مناسبة الذكرى ال17 لاغتيال رفيق الحريري تساءلت، بهذه المناسبة، عن مصير الحركة السياسية التي انشأها رئيس وزراء لبنان السابق. "17 عاما بعد الاغتيال: الحريرية خارج المعترك" كتبت "النهار" في المانشيت في إشارة الى اعلان القيم على الحريرية انسحابه من معترك السياسة والانتخابات. بدورها "اللواء" عنونت المانشيت "صمت رهيب في الذكرى الـ17: مَن أعاد عقارب الإعمار إلى الوراء؟" وتقول "اللواء ان "17عاما وكأن مسلسل التراجعات، بعد الجريمة- الزلزال لم يتوقف عند حدّ، إلى ان تحوُّل الوضع إلى انهيار كارثي، مازالت البلاد تعيش تداعياته فصولاً مرّة إثر فصول". 

ابتعاد الحريري يعني وجود ما يعيق مشروع الدولة 

بدوره محمد شقير اعتبر في مقاله في "نداء الوطن" ان "ابتعاد الحريري عن المشاركة في القرار السياسي المركزي، عبر العراقيل التي جرى اصطناعها أمام تشكيله الحكومة طوال العام الماضي، وقبلها التعطيل الذي واجه الحكومتين اللتين ترأسّهما في عهد الرئيس ميشال عون، يرمز إلى أن هناك حاجزاً كبيراً يحول دون قيام مشروع الدولة ودون اتخاذ القرارات التي تنقذ لبنان من الاتجاه نحو الانهيار الكامل." 

لماذا اغتالوا رفيق الحريري؟

هذا فيما تساءل ميشال جبور في صحيفة "الجمهورية"، "لماذا اغتالوا رفيق الحريري؟" وقد عزا الامر الى ان "وزنه الشخصي اللبناني والسني والعربي والدولي أصبح يشكل خطراً على استمرار الوجود السوري، وعائقاً أمام التمدُّد الإيراني الساعي لتغيير هوية لبنان، فقرروا التخلُّص منه تحقيقاً لهدفين أساسيين: بقاء الجيش السوري، ونقل لبنان إلى مرحلة الشيعية السياسية غير الممكنة في ظل الحريرية السياسية، وهذه الشيعية تعني البؤس والفقر والحرمان والعزلة والفوضى وعدم الاستقرار، فيما الحريرية كانت النقيض وأحيت لبنان القديم بتألقه وازدهاره".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم