أوكرانيا: حرب تنتظر ساعة الصفر؟

سمعي 05:16
مقاتلون في دونيتسك، أوكرانيا (22/01/2022)
مقاتلون في دونيتسك، أوكرانيا (22/01/2022) © (رويترز: فيديو)

الأزمة الأوكرانية من المواضيع التي اثارت اهتمام الصحف العربية الصادرة اليوم، الى جانب وضعي المغرب والجزائر.  

إعلان

أوكرانيا: ما الذي يجري استفزازات أو تحضيرات للحرب؟

"حرب تنتظر ساعة الصفر في أوكرانيا" كتبت "القدس العربي" في عددها الأسبوعي وقد تساءلت فيه عن الذي يجري في شرق أوكرانيا اهي استفزازات أو تحضيرات للحرب؟" كتبت "القدس العربي". بدورها "العربي الجديد" عنونت الغلاف "الأزمة الأوكرانية: روسيا تستعرض قوتها" وذلك "في الوقت الذي كان فيه المسؤولون الــغــربــيــون يـــؤكـــدون" كتبت "العربي الجديد" أن "روســيــا سـتـغـزو أوكــرانــيــا، مـحـذريـن مـن عـواقـب هـكـذا خـطـوة، كانت مـوسـكـو تــوجــه، عـبـر أبــرز اسـتـعـراض قـوة صــاروخــي ـــ نـــووي، أشـــرف عـلـيـه الـرئـيـس فـاديـمـيـر بـوتـن، رسـائـل إلــى الـجـمـيـع عن إمكانية ذهـابـهـا إلـى النهاية فـي تشددها، للحصول على تنازلات أمنية من الغرب". بدورها "الشرق الأوسط" كتبت في المانشيت "أوكرانيا على نار الذرائع والمناورات والعقوبات. واشنطن تتوعد موسكو بعواقب «شديدة وسريعة»... وماكرون لمحاولة جديدة مع بوتين" 

مستقبل النظام الدولي في ظل الأزمة الأوكرانية 

وفي التعليقات نقرأ في "الشرق الأوسط" مقالا تحت عنوان "مستقبل النظام الدولي في ظل الأزمة الأوكرانية". كاتب المقال "خالد بن نايف الهباس" اعتبر ان "لبّ الموضوع هو التحدي الحقيقي الذي يمثله النموذج الصيني بشكل رئيس، وكذلك النموذج الروسي، للنظام السياسي الغربي" كتب "الهباس" الذي اعتبر ان العالم بات "أمام مقاربات سياسية متنافسة ومتعارضة في قيمها المعيارية وأساليب عملها وتطلعاتها السياسية والمصلحية" اما الدول النامية فهي معرضة لأن "تجد نفسها" بحسب "خالد بن نايف الهباس"، "ضحية لتسارع عجلة التنافس الدولي، ومن غير المتوقع أن يوفر لها ذلك مساحة للمناورة بين القوى الدولية المتصارعة أو الوقوف على الحياد التام؛ ما يعني أن عليها صوغ سياسة خارجية أكثر ديناميكية" كتب "خالد بن نايف الهباس" في صحيفة "الشرق الأوسط". وفي صحيفة "العربي الجديد" اعتبر "تقادم الخطيب" ان "العالم يشهد حربا باردة جديدة، لكن مركز ثقلها، هذه المرة، انتقل من برلين إلى أوكرانيا، فهل ستنجح روسيا في تفكيك أوكرانيا كما فكّكت ألمانيا من قبل، أم أن الأميركيين والغربيين سينجحون" تساءل "تقادم الخطيب" في "توحيد أوكرانيا وهزيمة روسيا مرة أخرى داخل أوروبا؟"

المغرب واستعادة أجواء 20 فبراير 

"العربي الجديد" جعلت من "المغرب واستعادة أجواء 20 فبراير"، كما عنونت، موضوع الغلاف. "يعود المغاربة إلى الشوارع اليوم في 25  مدينة، ضمن وقفات احتجاجية، في الذكرى الـ11 لانطلاقة حركة 20 فبراير، وسط ترقب لحجم الاحتجاجات" كتبت صحيفة "العربي الجديد" اما صحيفة "العرب" فقد تناولت من جهة "موقف المانيا من قضية الصحراء الذي يعبد" بحسب "العرب"، "الطريق لشراكة استراتيجية مع المغرب". 

في الجزائر "استعمار وطني" لا سبيل حتى لمقاومته 

اما بالنسبة للجزائر فقد كتبت "العربي الجدي" ان الراتب الشهري في الجزائر لم يعد يكفي سوى لأيام معدودة، بعد هبوط قيمة الدينار في مقابل الغلاء، ما أعاد ظاهرة دفاتر الديون إلى الواجهة" كتبت "العربي الجديد" بدورها صحيفة "العرب" كتبت "لو أن أبواب الهجرة فُتحت أمام الجزائريين، فلن يبقى أحد. ولسوف يتعين على الرئيس عبدالمجيد تبون أن يطفئ النور من خلفه. هذه ليست نكتة. إنها مأساة والسبب" يقول كاتب المقال "علي الصراف"، "السبب هو الفشل السياسي والإداري. السبب هو أن نخبة السلطة هي ذاتها نخبة الفساد. والسبب هو أن البلاد وقعت تحت قبضة "استعمار وطني"، لا سبيل حتى لمقاومته."

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم