قراءة في الصحف العربية

ماذا حل بجثث مئات الآلاف الذين قتلوا في المعتقلات السورية؟

سمعي 05:11
سجن يضم عناصر جهاديين تابعين لتنظيم الدولة الإسلامية تحت حراسة قوات سوريا الديمقراطية
سجن يضم عناصر جهاديين تابعين لتنظيم الدولة الإسلامية تحت حراسة قوات سوريا الديمقراطية © أ ف ب

حرب أوكرانيا وكذلك النزاع في سوريا وتوقيف شقيق حاكم مصرف لبنان من المواضيع التي اثارت اهتمام الصحف العربية.

إعلان

ماذا حل بجثث مئات  الالاف الذين قتلوا في المعتقلات السورية؟

قراءتنا للصحف العربية نبدأها ب "القدس العربي" التي خصصت حيزا هاما للتصعيد التي تشهده محافظة درعا جنوب سوريا بالتزامن مع ما نشرته صحيفة "نيويورك تايمز" حول مقابر جماعية تحوي الآلاف من الجثث قد تكون لمعتقلي النظام في منطقة القطيفة في ريف دمشق. وقد جعلت "القدس العربي" من هذا الموضوع موضوع افتتاحيتها التي كتبت فيها عن نشر  "نيويورك تايمز" تقريرا صحافيا استقصائيا مهما يجيب على سؤال مزعج يحاول النظام السوري (وربما العالم؟) إخفاءه: أين ذهب مئات آلالاف الذين قتلوا في السجون والمعتقلات السورية؟ 

آلية بيروقراطية هائلة لنقل الجثث

قد اشارت "القدس العربي في افتتاحيتها الى ان أن النظام أسس آلية بيروقراطية هائلة يقوم عملها على نقل الجثث من السجون والمشافي إلى تلك المواقع السرية. أحد الذين نفذوا هذه الآلية ، أكد وجود شاحنتين تنقلان الجثث مرتين في الأسبوع، وتحملان ما بين 150 إلى 600 جثة، كما أن فريقه كان يستقبل عشرات الجثث أسبوعيا من سجن صيدنايا، والذي سمّته منظمة “العفو الدولية” “المسلخ البشري”، وكانت الجثث الآتية من صيدنايا لأشخاص قتلوا حديثا شنقا أو بالرصاص. وترى القدس العربي ان هذه الوقائع الموثقة حديثا تعيد تذكير العالم بالعار الإنساني الفظيع الذي يمثله نظام السوري والارتباط الوثيق بين اجتياح أوكرانيا الجاري حاليا، والتدخل الروسي في سوريا منذ عام 2015. ودوما في "القدس العربي" نقرأ لصبحي حديد "أوكرانيا بعد سوريا: بدائع لافروف والقادم أعظم". هذا فيما نشرت صحيفة "الشرق الأوسط" مقالا لأكرم البني عن "السوريين والحرب في أوكرانيا". 

بوتين ليس في أوروبا فقط 

"بوتين ليس في أوروبا فقط: الناتو قلق من التواجد الروسي في الشرق الأوسط وأفريقيا" عنوان مقال في صحيفة العرب التي اشارت الى ان "استراتيجية بوتين في الشرق الأوسط وأفريقيا بسيطة وناجحة، فهو يسعى إلى إقامة تحالفات أمنية مع من أهملتهم الولايات المتحدة وأوروبا أو استبعدتهم، إما بسبب انتهاكاتهم الإنسانية أو بسبب مصالح الغرب الاستراتيجية الأهم. ويتحدث المقال عن قاعدة حميم في سوريا ومشروع قاعدة أخرى في بورتسودان المطلة على البحر الأحمر الذي قد يساعد على المدى الطويل في منح موسكو دورا أكبر في البحر المتوسط ​​والبحر الأسود، ويعزز وصولها إلى قناة السويس وغيرها من ممرات الشحن عالية الحركة، ويسمح لها بإطلاق قوتها في بحر العرب والمحيط الهندي. 

حرب "انتخابية" ضروس على مصارف لبنان 

وفي صحف اليوم أيضا الكثير عن توقيف رجا سلامة شقيق حاكم مصرف رياض سلامة بشبهات اختلاس وتبييض أموال" حاكم مصرف لبنان نفسه كتبت صحيفة الاخبار فيما النهار كتبت في المانشيت رأس الحاكم... أم الاطاحة بالانتخابات؟ اما صحيفة نداء الوطن فقد كتبت في افتتاحيتها "نخطئ الهدف لو اتهمنا المصارف وحدها. فدولة المافيا العميقة تكمن أساساً في السلطتين التنفيذية والتشريعية" كتبت نداء الوطن التي اعتبر ان انفجار أزمة البنوك يوصل الشعب اللبناني الى قعرٍ لا قعر له، فيما يتدحرج أهل السلطة الى أسفل السافلين في معايير الأخلاق وحسن التدبير. هذا فيما صحيفة العربي الجديد تحدثت عن حرب "انتخابية" ضروس على مصارف لبنان وقد ربطت العربي الجديد بين تحرك الـقـضـاء اللبناني وقرب موعد الانتخابات النيابية في منتصف أيار/مايو المقبل.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم