قراءة في الصحف العربية

الفراق الخليجي - الأميركي مقامرة محفوفة بالمخاطر

سمعي 05:33
ولي العهد السعودي محمد بن سلمان والرئيس الأمريكي جو بايدن
ولي العهد السعودي محمد بن سلمان والرئيس الأمريكي جو بايدن © رويترز

المواجهات في الضفة الغربية وعلاقة الخليج بالولايات المتحدة والملف النووي الإيراني من المواضيع التي عالجتها الصحف العربية الصادرة يوم الجمعة في 15 نيسان/ أبريل 2022. 

إعلان

حراك فلسطيني لمواجهة العدوان الإسرائيلي 

"حراك فلسطيني لمواجهة العدوان الإسرائيلي" عنوان غلاف "العربي الجديد" التي لفتت الى أن "الأوضاع  في الأراضي الفلسطينية تبدو متجهة إلى مزيد من التصعيد بفعل تغوّل الاحتلال في اعتداءاته، وذلك فيما كان يبرز حراك فلسطيني لمواجهة هذا العدوان، عبر تلويح السلطة باتخاذ قرارات استراتيجية وتحذير حركة حماس من تداعيات خطيرة للسياسات الإسرائيلية". 

عودة الفدائيين 

"القدس العربي" عنونت المانشيت "استشهاد ستة فلسطينيين برصاص قوات الاحتلال ووسطاء يسعون لتفادي التصعيد العسكري. السلطة: الوضع أمام مفترق طرق… والمقاومة: غزة ستتدخل بسرعة تفوق التوقعات". وفي التعليقات نقرأ في "العربي الجديد" عن "عودة الفدائيين" وهو مقال حمل توقيع "بشير البكر" الذي اعتبر أن الشباب الفلسطيني الجديد يرسم طريقا مختلفا، يرجع إلى البدايات الأولى التي تشكّل فيها الوعي النضالي بالاحتلال... 

فلسطين والفراغ القيادي 

ودوما في العربي الجديد كتب "حيان جابر" عن "فلسطين والفراغ القيادي" وتحدث عن "أزمة منظومة كاملة، باتت تنتج قيادات مشوهة سلطوية وانهزامية تتملّق أي طرف تعتقد أن مصلحتها ترتبط به داخليا وخارجيا، وعليه، حان الوقت لكنس الأوهام من أجل بناء منظومة قيادية فلسطينية جديدة من رحم مقاومة شعبنا الحية داخل فلسطين وخارجها، منظومة تعيد وحدة الشارع الفلسطيني وارتباطها ووحدة القضية والأرض".

أوبك+ نصف المشكلة بين واشنطن والرياض 

"أوبك+ نصف المشكلة بين واشنطن والرياض؛ النصف الآخر اليوان.... السعودية لا تفعل شيئا لمساعدة بايدن على عزل روسيا" عنوان المانشيت الذي اختارته صحيفة "العرب". تقول "العرب" إن "عزل روسيا وإغراق السوق بالإمدادات النفطية بهدف تحقيق انخفاض حاد في الأسعار يعني آليا ضربة للسعودية التي لن تقبل أن تفعل ذلك بنفسها من أجل إرضاء إدارة بايدن، ولذلك تتمسك بشراكتها مع روسيا في أوبك+ وترفض إدخال النفط في لعبة السياسة الأميركية. 

الفراق الخليجي - الأميركي مقامرة محفوفة بالمخاطر 

الصحيفة أشارت الى التقارير الغربية إن ولي العهد السعودي رفض محاولات اتصال من بايدن، شأنه في ذلك شأن ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان. ونشرت في صفحاتها الداخلية مقالا تحت عنوان "الفراق الخليجي - الأميركي مقامرة محفوفة بالمخاطر. واشنطن تتجنب التصعيد بالاعتذار ونشر قوة في البحر الأحمر" وفي المقال توقع أن يقود التوتر بين الولايات المتحدة والخليج الذي بدأ منذ فترة وبرز أكثر بعد الحرب الروسية – الأوكرانية، إلى قطيعة ستكون نتائجها سلبية على الطرفين، وخاصة الأداء العسكري الروسي في أوكرانيا يكشف عن مشاكل لوجستية وهو ما يجعل روسيا مصدرا بديلا أقل جاذبية للأسلحة للإمارات والسعودية. 

فيينا... الاتفاق المؤجل 

وفي صحيفة "الشرق الأوسط" نقرأ لمصطفى فحص عن "فيينا... الاتفاق المؤجل" كما عنون مقاله معتبراً أن "الاتفاق النووي يواجه عقبات حادة تصعب إزالتها، أو حتى الالتفاف عليها". الكاتب في صحيفة "الشرق الأوسط" أشار الى أن قضية «الحرس الثوري» لم تعد معضلة إيرانية فقط، بل باتت تمثل خطوطاً حمراء لأغلب الأطراف في واشنطن، خصوصاً بعدما تحولت إلى شأن داخلي ينعكس مباشرة على صراع الحزبين في انتخابات الكونغرس النصفية في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل. كتب مصطفى فحص الذي خلص الى أنه ليس مستبعداً أن يتوافق الطرفان المفاوضان الإيراني والأميركي على مبدأ إمكانية تأجيل الإعلان عن الاتفاق النووي إلى ما بعد هذه الانتخابات التشريعية الأميركية". 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم