قراءة في الصحف العربية

فلاديمير بوتين و يوم النصر الروسي

سمعي 04:40
الرئيس الروسي بوتين
الرئيس الروسي بوتين © أ ف ب

 الانتخابات اللبنانية المقبلة وتداعياتها على الأوضاع السياسية والأمنية والاقتصادية ،إضافة إلى موقف المواطنين الأوروبيين من الحرب في أوكرانيا والتحولات السياسية في فرنسا بعد الانتخابات الرئاسية ،من المواضيع التي تناولتها الصحف العربية اليوم 

إعلان

 انتخابات لتغيير هويّة لبنان! 

كتب خير الله خير الله في صحيفة العرب أنه لم يعد هناك من يتحدّث عن القانون الانتخابي الذي يزوّر الانتخابات بشكل مسبق. هذا القانون الذي يسمح لـ”حزب الله”، بفضل سلاحه، بإغلاق مناطق سيطرته إغلاقا تاما ومنع أيّ انتخابات فيها كي يسيطر على 27 نائبا شيعيا من أصل 27 في مجلس النوّاب اللبناني. مضيفا أن المشكلة الحقيقية تكمن في قانون الانتخابات المعمول به والذي فصّل أساسا على قياس “حزب الله” الذي ليس سوى لواء في “الحرس الثوري” الإيراني. كلّ ما عدا ذلك تفاصيل لا علاقة لها بمصلحة لبنان 

وحسب الكاتب استطاع حزب الله إغلاق مناطق معيّنة في لبنان ومنع أي صوت معارض لثقافة الموت، التي ينادي بها، في هذه المناطق. بات متوقعا أن تكون معركة لبنان المقبلة معركة تفادي السقوط الكامل أمام “حزب الله” الذي لا يخفي استياءه على لسان ناطقين باسمه من وجود نمط مختلف للحياة يمارسه اللبنانيون 

 يوم النصر الروسي واحتمالاته 

كتب جمعة بوكليب في صحيفة الشرق الأوسط أن التعتيم الإعلامي الغربي جعل من الصعوبة تبين حجم وقوة الحركة المناهضة للحرب في أوكرانيا، مثل الحركات الشعبية في بعض البلدان الأوروبية التي تطالب حكوماتها بوقف مد أوكرانيا بالسلاح، خوفاً من رد فعل روسي عسكري ضدها. كما حدث في ألمانيا، خلال الاحتفال بيوم العمال العالمي في الأول من مايو، إضافة إلى الرسائل الموجهة للحكومة الألمانية، والموقعة من قادة سياسيين وعسكريين سابقين ومن مثقفين وعلماء ألمان يطالبون فيها الحكومة بالتراجع عن قرارها مد أوكرانيا بأسلحة ثقيلة متطورة. 

أوروبا الآن،يقول الكاتب وقيادة حلف الناتو في انتظار يوم النصر الروسي. وبالتأكيد ليس بهدف مشاركة روسيا أفراحها، بل لمعرفة ماذا يدور في عقل الرئيس الروسي بوتين من نوايا، وهل سيتعرض في خطابه الذي سيلقيه في ذلك اليوم إلى التهديد باستخدام أسلحة نووية مثلاً، أم سيعلن النفير العام في البلاد، ويحشدها للحرب في أوكرانيا؟ ومن المحتمل ألا يخيب الرئيس بوتين توقعاتهم، لكن على أمل ألا يتحول الاحتفال بيوم النصر إلى يوم إعلان للحرب. 

 ميلانشون وانعطافة ماكرون نحو اليسار 

كتب سعد كيوان في صحيفة العربي الجديد أن الوقائع والأرقام التي أفرزتها نتائج الانتخابات جعلت من ماكرون رئيسا أسيرا ومحاصرا على اليمين من اليمين المتطرّف، ومضطرّا على جهة اليسار للتفاوض، وإيجاد صيغة تعاون مع اليسار الذي يدير لعبته ميلانشون، خصوصا وأن تياره معرّض لهزيمة في الانتخابات النيابية المقبلة، لن ينتشله منها اليسار، كما في انتخابات الرئاسة، لأنه يريد أن يستغل حاجته إليه، كي يفرض عليه شروطه فيما يخص تشكيل الحكومة الجديدة، وفي السياسات التي ستتبع، إذ بدون اليسار لن تكون لماكرون أكثرية يتركز عليها، وليس بإمكانه، بطبيعة الحال، أن يستنجد باليمين المتطرّف 

واعتبر الكاتب أن الانتخابات البرلمانية المقبلة تشكل التحدّي الثاني والأصعب الذي سيواجهه الرئيس الفرنسي، الطامح إلى لعب دور قيادي على الصعيد الأوروبي 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم