غاز لبنان: تواطؤ متعدّد الأطراف

سمعي 06:18
منصة غاز إسرائيلية في البحر الأبيض المتوسط
منصة غاز إسرائيلية في البحر الأبيض المتوسط © أسوشيتد برس

مسألة الخلاف البحري بين لبنان وإسرائيل شغلت الصحف العربية الصادرة يوم الثلاثاء في 07 حزيران/ يونيو 2022 الى جانب قضايا أخرى منها تداعيات الحرب في أوكرانيا. 

إعلان

لبنان وإسرائيل يحتكمان الى "الاحتواء" الأميركي 

تناولت الصحف العربية اليوم الاستعدادات الإسرائيلية للتنقيب على الغاز في حقل قاريش عرض البحر في منطقة متنازع عليها مع لبنان. صحيفة "النهار" كما غالبية الصحف اللبنانية خصصت المانشيت لهذه المسألة وقد عنونت "لبنان وإسرائيل يحتكمان الى "الاحتواء" الأميركي". واعتبرت "النهار أن "الإعلان رسميا من الجانبين اللبناني والإسرائيلي عن إعادة الاحتكام للوساطة الأميركية بدا بمثابة مؤشر الى تحريك الدبلوماسية الاحتوائية منعا لمزيد من التوتر في ملف محفوف بالأبعاد والدلالات الاستراتيجية والإقليمية والدولية، بما يشكل حداً أدنى من الضمانات الظرفية الآنية على الأقل باستبعاد انفجار أو مغامرة عسكرية". 

اختراع "مزارع شبعا البحرية" لن يخرج النفط والغاز

من أعماق البحر الكاتب في صحيفة "النهار" علي حماده أشار الى أن التفاوض يجب أن يكون بين الدولة اللبنانية وإسرائيل بوساطة أميركية، لا أن يكون تفاوضاً بالواسطة بين إسرائيل و"حزب الله" ومن خلفه إيران. فالمعنيون يعرفون جيداً أن أحد أهداف "حزب الله" الرئيسية يقضي بتحويل قضيّة الحدود البحرية وترسيمها الى "مزارع شبعا بحرية" بدل أن يكون الترسيم البحري بداية لإنهاء مسألة مزارع شبعا التي يستخدمها "حزب الله" منذ عام ٢٠٠٠ ذريعة لإبقاء سلاح غير شرعي، والانقضاض على منطق الدولة والقانون في لبنان. 

السلطة "تتخبّط"...وعون متّهم بالتفريط بالثروة النفطية 

"نداء الوطن" كتبت في المانشيت "السلطة "تتخبّط"... وعون متّهم بالتفريط بالثروة النفطية. "تطمينات" إيرانية: لا نوايا تصعيدية في جنوب لبنان" كتبت "نداء الوطن" . بدورها "اللواء" كتبت بالخط العريض  "استعجال رسمي للوسيط الأميركي: تبريرات واهية لتجاهل الخط 29!" أما صحيفة الأخبار فقد عنونت "حزب الله يلوّح بالقوة وواشنطن «تدعم جهود حل الخلاف»  بدء التواصل مع هوكشتين: تفاوض بلا شـروط. 

غاز لبنان: تواطؤ متعدد الأطراف 

المسألة تصدرت أيضا عناوين الصحف العربية بدءا من صحيفة "العربي الجديد" التي عنونت غلافها "غاز لبنان: تواطؤ متعدد الأطراف" وقد لفتت الى أن "الخلاف يتركز على الـخـط 29  الــذي يتضمن جــزءًا مـن حـقـل كـاريـش، لكن الرئيس اللبناني ميشال عون رفض توقيع تعديل المرسوم رقـم 6433 القاضي بتثبيت الخط 29 على أنـه ضمن المنطقة اللبنانية"، وقد لفتت "العربي الجديد" الى أن "لا فـرصـة لـحـمـايـة الـحـقـوق الــلــبــنــانــيــة الــبــحــريــة بــوجــه الاعتداءات الإسرائيلية إلا بتوقيع تعديل المرسوم، ولــكــن عـــون يــرفــض ذلـــك مـنـذ 13 أبــريــل/ نـيـسـان 2021 بــذرائــع مختلفة". 

الغاز اللبناني والقرصنة الإسرائيلية: هل ما خفي أعظم؟

صحيفة الشرق الأوسط  جعلت موضوع "الغاز اللبناني والقرصنة الإسرائيلية: هل ما خفي أعظم؟" عنوان افتتاحيتها، وقد خلصت إلى أن اللوم يقع بشدة على الحكومة اللبنانية عامة والرئيس اللبناني بصفة خاصة، نظراً لامتناعه عن توقيع مرسوم تعديل الخط البحري 6433 ضمن مساعي المناورة مع الإدارة الأمريكية لتحقيق أغراض عائلية وحزبية تخصّه. صحيفة "العرب" كتبت في صدر صفحتها الأولى "أزمة مع إسرائيل أفضل مخرج لحزب الله من إحراج الخسارة في الانتخابات". 

هل الأزمة الأوكرانية فرصة عربية؟

وفي الصحف العربية تعليقات عدة على تداعيات الحرب في أوكرانيا. "هل الأزمة الأوكرانية فرصة عربية؟" تساءل مثنى عبد الله في مقاله في صحيفة "القدس العربي" إذا ما أخذنا بعين الاعتبار أن "الحلفاء التقليديين للولايات المتحدة الأمريكية في المنطقة باتوا يشكون من أن حليفهم هذا لم يعد مستقرا في مواقفه الداعمة لهم. في المقابل هناك روسيا التي أصبح لها نفوذ في سوريا والسودان وليبيا وغيرها من الدول العربية، وبينها وبينهم علاقات أمنية وعسكرية، وتلتقي معهم في سوق تصدير الطاقة. وعليه تصبح الأزمة الحالية بين روسيا والغرب فرصة عربية لتأكيد حياد العرب في الأزمات التي ليسوا معنيين بها". مها محمد شريف كتبت في "الشرق الأوسط: عن سيناريوهات محتملة لإنهاء الحرب في أوكرانيا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم