في العراق ولبنان...السلاح أهمّ من الانتخابات

سمعي 05:29
مناصرو الزعيم الشيعي مقتدى الصدر يتظاهرون ويرفعون الشعارات بعدما أصدر البرلمان العراقي قانونا يجرّم تطبيع العلاقات مع إسرائيل، بغداد (26/05/2022)
مناصرو الزعيم الشيعي مقتدى الصدر يتظاهرون ويرفعون الشعارات بعدما أصدر البرلمان العراقي قانونا يجرّم تطبيع العلاقات مع إسرائيل، بغداد (26/05/2022) REUTERS - THAIER AL-SUDANI

ملف ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل والأزمة العراقية وحرب الظل بين إسرائيل وإيران من المواضيع التي تناولتها الصحف العربية الصادرة يوم الأربعاء في 15 حزيران/ يونيو 2022. 

إعلان

العراق: الخاسرون في الانتخابات يهيئون حكومتهم 

جعلت صحيفة "العربي الجديد" من الأزمة العراقية موضوع الغلاف تحت عنوان "العراق: الخاسرون في الانتخابات يهيئون حكومتهم". واعتبرت الصحيفة أن "الضبابية لا تزال السمة الأبرز للمشهد السياسي العراقي رغم تأكيد حلفاء إيران ضمن تحالف "الإطار التنسيقي" مضيهم في تشكيل الحكومة بعد استقالة نواب التيار الصدري". 

سلطة لا تفرزها الانتخابات في العراق 

وفي التعليقات نقرأ في "العربي الجديد" وبقلم "إرنست خوري" عن "السلطة التي لا تفرزها الانتخابات في العراق" وقد خلص الى أنه "من الأرجح أن يعود الصدريون إلى الشارع والخوف أنّ أقصى ما يمكن أن ينتجه نزولهم إلى الطرقات" يقول "إرنست خوري" هو "تنظيم انتخاباتٍ مبكّرة جديدة، يفوزون بها الا أنه "في الزمن الإيراني، الإرادة الشعبية شيء، وهوية الحاكم شيء آخر. في الزمن الإيراني، السلطة لا تفرزها نتائج الانتخابات" خلص ارنست خوري في صحيفة "العربي الجديد" وهي خلاصة تشبه الى حد ما تلك التي توصل اليها "خيرالله خيرالله" في مقاله في صحيفة "العرب" والذي جاء تحت عنوان "في العراق ولبنان...السلاح أهمّ من الانتخابات". 

إيران- إسرائيل: اعتداء سافر مقابل تصعيد لفظي

"القدس العربي" جعلت من حرب الظل بين إيران وإسرائيل موضوع افتتاحيتها. "التوتر الإسرائيلي الإيراني: اعتداء سافر مقابل تصعيد لفظي" عنوان افتتاحية "القدس العربي" التي اعتبرت ان "الصدام المباشر أو غير المباشر بين ايران وإسرائيل لا يتطور إلى مواجهة مفتوحة وعلنية".

خلصت "القدس العربي" الى ان ايران اذ تواصل تصنيع الأسباب الكفيلة بتغذية سلّة نفوذها الإقليمي في لبنان والعراق وسوريا واليمن، فإن حلقات التوتر الإسرائيلي-الإيراني لا تتجاوز العدوان السافر من الطرف الأول والتصعيد اللفظي من الطرف الثاني، وهذه معادلة لا تخدم شعب إيران ولا شعوب المنطقة، وتسدي في المقابل أفضل الخدمات لدولة الاحتلال" كتبت "القدس العربي" في افتتاحيتها. 

فضيحة عجز النظام الإيراني أمام الموساد 

اما "جبريل العبيدي" فقد كتب في صحيفة "الشرق الأوسط" عن "فضيحة عجز النظام الإيراني أمام الموساد" واعتبر ان "النظام الإيراني الذي هو حقيقة يخشى المواجهة مع الجيش الإسرائيلي، عاجز عن تقديم الخدمات الصحية والتعليمية لشعبه، علاوة على العجز في توفير الأمن والأمان حتى لجنوده وضباطه" كتب "جبريل العبيدي".

نحن في لحظة تصعيد بالمنطقة 

في صحيفة الشرق الأوسط نقرأ مقالا لطارق الحميد يعتبر فيه " أننا في لحظة تصعيد بالمنطقة، مما قد يعني اندلاع مواجهة عسكرية، وربما غير مخطط لها بين إيران وإسرائيل. وهنا لا بد من التحسب للعواقب، لأن إيران، وكالعادة، لا ترد على إسرائيل مباشرة بل في العراق، أو بإحراق غزة ولبنان، أو استهداف الخليج، وبالتالي فإن ذلك يتطلب استعداداً ويقظة" خلص طارق الحميد". 

المشكلة عند اللبنانيين أنهم لا يستطيعون الوثوق بأي جهة 

مفاوضات ترسيم الحدود بين لبنان وإسرائيل من المواضيع التي أثارت التعليقات ومنها تعليق عبد الوهاب بدرخان في صحيفة النهار، وقد اعتبر أن "مناورات الأطراف اللبنانية للإيحاء بوجود "موقف موحّد" من الأطروحات الأميركية – الإسرائيلية لا تخفي أن لبنان في صدد التنازل، بعد النزول عن شجرة المزايدات، لينال فقط ما كان معروضاً عليه منذ الجولة الأولى من المفاوضات" كتب "عبد الوهاب بدرخان". وقد خلص الى أنه "تبيّن أن المعادلة ليست غازاً ونفطاً للطرفين، كما يُفترض أن تكون، بل إنها صواريخ مقابل صواريخ. المشكلة عند اللبنانيين أنهم لا يستطيعون الوثوق بأي جهة، لا الدولة بمن يمثّلها في قصر بعبدا ويعمل لمصالحه الخاصة أولاً، ولا "الحزب" الذي تنحصر أهدافه بتحقيق مصالح إيران ومشروعها. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم