إندونيسيا الوجهة الجديدة للدول الغربية

سمعي 04:52
طائرة رئيس الوزراء الكندي بجانب إحدى الطائرات الرئاسية الصينية خلال مغادرة رؤساء الدول قمة العشرين في بالي، إندونيسيا ( 17/11/2022)
طائرة رئيس الوزراء الكندي بجانب إحدى الطائرات الرئاسية الصينية خلال مغادرة رؤساء الدول قمة العشرين في بالي، إندونيسيا ( 17/11/2022) AP - Sean Kilpatrick

من بين المواضيع التي تناولتها الصحف العربية يوم 28 تشرين الثاني /نوفمبر 2022  مستقبل العلاقات المصرية التركية، إضافة إلى أهمية أندونيسيا في سياسات واقتصاد الدول الغربية.  

إعلان

هل نرى أردوغان في القاهرة قريبا؟

كتب فاضل المناصفة في صحيفة العرب أن خسارة الإخوان في مصر شكلت ضربة موجعة لمخططات تركيا في ليبيا والبحر الأبيض المتوسط، أي حاجة تركيا إلى موارد نفطية جديدة. 

وأشار الكاتب إلى أنه على الرغم من الخلاف الدائر حول النفوذ التركي غرب مصر والذي قد يحول دون انتقال المصافحة إلى مصالحة حقيقية، إلا أن التقارب بين أنقرة والقاهرة يبقى أمرا ضروريا للطرفين؛ فكلتاهما دولتان قويتان ولهما عناصر قوة مختلفة ومتفقة على مستويات عدة، يمكن أن تحقق لهما توازنًا في القوى يحول دون أن يطغى أيٌّ منهما على دور الآخر ومكانته. لهذا لا يستبعد أن نرى أردوغان في زيارة رسمية إلى مصر في الأشهر المقبلة تذيب جبل الجليد بين البلدين.

عيون الغرب على إندونيسيا 

كتب عبد الله الردادي في صحيفة الشرق الأوسط أن اهتمام العالم الغربي بإندونيسيا يأتي لعدة أسباب، أولها أن إندونيسيا دولة محايدة سياسياً، فرئيس إندونيسيا قد يكون هو الوحيد الذي قابل رؤساء أمريكا وروسيا وأوكرانيا والصين هذا العام! وعلى الرغم من استنكار إندونيسيا للعقوبات المفروضة على روسيا، فإنها لم تتصادم مع دول الغرب بهذا الشأن. 

وشدّد الكاتب على أن موقع إندونيسيا الجغرافي المتميز يدعم موقفها كلاعب قوي في سلاسل إمداد السيارات الكهربائية، وذلك لقربها من الصين واليابان وسهولة شحن المنتجات منها إلى الولايات المتحدة عبر المحيط. إضافة إلى ذلك، فإن إندونيسيا تبدو كذلك بديلاً مناسباً للغرب عن الصين التي تحتكر صناعة البطاريات بنسبة تبلغ 44 في المائة، ويتوقع أن تزيد خلال السنوات القادمة إلى 52 في المائة، مع انخفاض لحصص بريطانيا واليابان وفنلندا في الأسواق. 

تعدد الأقطاب أم هيمنة جديدة؟  

كتب سعد راشد في صحيفة الوطن البحرينية أن ما يجري من أحداث ونوايا في الصراع الروسي الأوكراني يوضح أن الرئيس فلاديمير بوتين يسعى وبشكل كبير إلى إرجاع نفوذ الاتحاد السوفيتي للعالم، وموسكو أعدت لهذه الحرب منذ سنوات، موضحا أن روسيا قامت بتخزين الذهب وزيادة إنتاجها من التسليح العسكري لمستويات قياسية، أضف إلى العمل الدبلوماسي الذي قامت به بهدف فضح جرائم المعسكر الغربي منذ سقوط جدار برلين.  

واعتبر الكاتب أن الصراع الروسي الأوكراني قد يكون بداية لهيمنة جديدة بصورة تعدد الأقطاب يدار بطريقة مختلفة عما شهده العالم في الحقب السابقة، حيث سيكون للمفاهيم الاشتراكية رواج أكثر من تلك التي روّجها المعسكر الغربي.

النساء والمونديال 

كتبت بسمة النسور في صحيفة العربي الجديد أن بعض جمهور الرجال يستكثر على المرأة اهتمامها بلعبة كرة القدم وانخراطها الراهن في تفاصيل (وجماليات) عالم المونديال التي تجري أحداثه حاليا في قطر، بل ويرون في الأمر تطاولا وتجاوزا جندريا وخروجا سافرا عن النمط المكرّس في أذهانهم ومزاحمة لهم في منطقة اهتمامهم التي يفترضونها ذكوريةً محضة محرّرة لا مكان فيها للسيّدات. 

واعتبرت الكاتبة أن كرة القدم بالنسبة للجماهير الحاشدة من كلا الجنسين من أكثر الألعاب متعة وجماهيرية، وتتساوى فيها المشاعر والانفعالات التي تتملكّهم عند مشاهدة مباراة ما بين الإحباط والغضب والفرح الشديد التي تظهر آثارها على الملامح.  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية