قراءة في الصحف الفرنسية

عيد ميلاد مأساوي لمسيحيي الشرق الاوسط

سمعي
زينة الميلاد في بيت لحم
زينة الميلاد في بيت لحم © رويترز

من بين اهم ما تناولته الصحف الفرنسية اليوم 24 ديسمبر / كانون الأول   2020 موضوع حول الوضع الكارثي لمسحيي  الشرق بفعل الحروب الازمة الاقتصادية  ومقال  عن تواصل التحقيقات بخصوص الانفجار الذي شهده مرفأ بيروت وتطورات المفوضات حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي .

إعلان

عيد ميلاد مأساوي لمسيحيي الشرق الاوسط 

تقول صحيفة لوفيغارو إن بعد فرار المسحيين من العراق وسوريا بفعل الحرب ومغادرة اللبنانيين بلدهم المفلس بدأ الوجود المسيحي في منطقة الشرق الاوسط يقل ولاسيما في ظل تهديدات الاسلاميين والعنف المستمر والافلاس المالي، فمن من بيروت إلى بغداد، عبر القاهرة ودمشق، يستعد مسيحيو الشرق لعيش عيد الميلاد متخوفين من مستقبل اشد قتامة وبات من يتشبث بأراضيه في تلك المنطقة  يقل شيئا فشيئا .

ونقلت يومية لوفيغارو عن سونيا وهي محامية لبنانية ان الوضع في لبنان تغير هذا العام فلم يعد هناك شيئ للاحتفال به بالبلاد

فلبنان يعيش أسوأ أزمة اقتصادية ومالية منذ 40 عامًا والكثير من اللبنانيين المسيحيين على وجه الخصوص باتوا يرحلون إلى المنفى في ظل تمسك الطبقة السياسية بسلطتها في رفض أي إصلاح والذي بات ضروريا لإعادة ميلاد بلد على وشك الإفلاس.

وتابعت لوفيغارو ان منطقة الشرق الاوسط باتت تعيش حالة من عدم الاستقرار واعمال عنف وهي حالة دفعت مسيحيي العراق الى الهجرة ايضا فبعدما كانوا مليون وخمسمائة ألف مسيحي في العراق قبل الغزو الأمريكي عام 2003   بالكاد هم اليوم ثلاث مئة ألف مسيحي، فالعراق أصبح دولة مفلسة، وخطر الجهاديين لا يزال قائما بالإضافة الى ضغط الميليشيات الشيعية الموالية لإيران.

وفي سوريا يمثل المسيحيون الآن ما بين 5-8٪ فقط من السكان حيث غادر حوالي 600 ألف منهم منذ بدء الانتفاضة ضد الرئيس بشار الأسد في عام 2011.

لبنان: كارثة بيئية في مرفأ بيروت

نشرت صحيفة لاكروا ربورتاجا عن سير عمليات التحقيق وتنظيف ميناء بيروت من المواد الخطيرة فقد تم إطلاق عملية تنظيف واسعة النطاق بعد حوالي خمسة أشهر من الانفجار المزدوج لـما يزيد عن الفين وسبع مئة    طنًا من نترات الأمونيوم التي كانت مخزنة دون احتياطات.

واضافت الصحيفة ان الجيش اللبناني بمساعدة شركة المانية اكتشف ثلاثة وخمسين حاوية محملة بمليون لتر من المواد السامة تم التخلي عنها لمدة عقدين، وأكدت مصادر مختلفة اتصلت بها يومية لا كروا أنه تم الإبلاغ عن هذه الشحنة للسلطات عدة مرات بدون جدوى وهذا دليل آخر على الإهمال السائد في منطقة الميناء   حيث سمحت الرشاوى لأصحاب السفن عديمي الضمير بالتخلص من نفاياتهم السامة دون ترك أي أثر.

و يقول موظف طلب عدم الكشف عن اسمه " إن الجناة الحقيقيين لن يحاكموا أبدا" حيث يتذكر مقتل مصور لبناني في وضح النهار يوم الاثنين الماضي وهو مصور وثق انفجار المرفأ شهر آب / أغسطس بالرغم انه لم يثبت عن وجود صلة بين نشاطه ومقتله   لكن الشكوك بدأت تنتشر حول عملية اغتياله  كما ان  في الرابع من كانون الأول (ديسمبر)  الجاري أدى اغتيال عقيد جمركي سابق في الميناء إلى إشعال الغضب في المجتمع اللبناني في ظل  إفلات طبقته الحاكمة من العقاب.

الأوروبيون والبريطانيون يقتربون من اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

افادت صحيفة ليزيكو ان مصادر دبلوماسية تحدثت عن ان الطرفين توصلا الى التوفيق بين مواقفهما بشأن آخر عقدة كبيرة في المناقشات وهي مستقبل الصيد حيث سيتعين على السفن الأوروبية في نهاية المطاف أن تتخلى تدريجياً عن 25٪ من صيدها في المياه البريطانية وهو الحد الذي حدده المفاوضون الأوروبيون كخط أحمر وقال مصدر فرنسي "إن البريطانيين تنازلوا كثيرا".

واوضحت الصحيفة انه إذا تم تأكيد الخبر فسيكون الاتفاق تاريخيًا وسيجعل من الممكن الحفاظ على تجارة السلع والخدمات دون حصص أو رسوم جمركية بين القارة الأوروبية وبريطانيا في المقابل سيتعين على لندن الامتثال لسلسلة كاملة من المعايير التي تهدف إلى ضمان سلامة المستهلكين وضمان المنافسة العادلة.

و إذا شعر أحد الطرفين بالظلم  فيمكن أن يتخذ  وفقًا للأحكام التي تم التفاوض عليها إجراءات مضادة  على سبيل المثال فرض رسوم جمركية  على أي قطاع   وفي حال خروج بريطانيا  بدون اتفاق  سيتم تنفيذ التجارة بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة وفقًا لقواعد منظمة التجارة العالمية .

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم