تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

إيمانويل ماكرون يتمنى عامًا "مفيدًا" لفرنسا ويحدد مسارًا لعام 2030

سمعي
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال مؤتمر صحفي عقده يوم 1 ديسمبر 2020
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال مؤتمر صحفي عقده يوم 1 ديسمبر 2020 REUTERS - BENOIT TESSIER
إعداد : محمد بوشيبة
5 دقائق

قراءة في كلمة الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بمناسبة نهاية سنة 2020 بالإضافة الى موضوع مستقبل العلاقات بين المملكة المتحدة و الاتحاد الأوروبي بعد البريكست هما من بين اهم ما تناولته مواقع الصحف الفرنسية يوم 01 يناير / كانون الثاني 2021.

إعلان

* إيمانويل ماكرون يتمنى عامًا "مفيدًا" لفرنسا ويحدد مسارًا لعام 2030

تقول صحيفة لاكروا إن الرئيس ايمانويل ماكرون   عبر خلال كلمة له بمناسبة نهاية  السنة 2020 عن امله في المستقبل   بالرغم من اعترافه من ان الأشهر الأولى من عام 2021 ستكون الصعبة وشكر ماكرون الفرنسيين على جهودهم   فبفضلهم فرنسا باتت صامدة بشكل أفضل في مواجهة وباء كورونا، وقال إنه "مقتنع بأننا اتخذنا الخيارات الصحيحة في الأوقات المناسبة"

وتابعت اليومية الفرنسية ان الرئيس ايمانويل ماكرون قدما تكريما خاص للفرنسيين بمناسبة صمودهم امام الوباء حيث كانت له كلمة خاصة للمهنيين في ميادين الثقافة والرياضة والمطاعم والفنادق والسياحة والأحداث والقطاعات المتأثرة بوباء كورونا .

واضافت لاكروا ان الرئيس الفرنسي خلال كلمته أصر على توجيه رسالة الى الى الشباب والطلاب بسبب تنامي حالة القلق والاكتئاب بينهم في ظل  إغلاق الجامعات وحالة العزلة وصعوبة معيشة العديد من الطلاب حيث أراد إيمانويل ماكرون "أن يقول لهم مرة أخرى إن الحكومة بجانبهم للسماح لهم بالصمود في هذه الفترة الصعبة  وغير عادلة لهم".

* وزير الصحة الفرنسي يطمئن الفرنسيين ويرد على الانتقادات حول بطء التلقيح في فرنسا

افادت صحيفة لوفيغارو ان وزير الصحة الفرنسي اوليفييه فيران اراد طمأنت الفرنسيين بخصوص بطء حملة التطعيم في فرنسا فاعتبارًا من يوم الاثنين سيتمكن مقدمو الرعاية الذين يبلغون من العمر 50 عامًا من الاستفادة من اللقاح   ورد وزير الصحة على الانتقادات موجهة ضد الوتيرة التي اعتُبرت بطيئة في بداية حملة التطعيم ضد كوفيد -19 في فرنسا.

وقال اولفييه فيران على التويتر إن بعض الدول قامت بالفعل بتلقيح الكثير والبعض الآخر مثل بلجيكا أو هولندا لم يبدأو بعد مضيفا ان حملة التلقيح ضد فيروس كورونا في فرنسا ستكتسب زخمًا قريبًا فاللقاح فرصة تاريخية لإنهاء الوباء والعودة إلى الحياة الطبيعية.

واوضحت يومية لوفيغاروا ان تلقيح بعض الاشخاص في الايام الماضية يعود لكون الهيئة العليا للصحة بفرنسا قد اختارت إعطاء الأولوية للأشخاص المعرضين للخطر في المؤسسات الجماعية.

وفي هذه النقطة أكد وزير الصحة أن في غضون أسابيع قليلة سيتم تقديم التطعيم لجميع كبار السن وستكون فرنسا في نفس المستوى مثل البلدان التي تقدمت عليها بشكل مختلف وتابع أوليفييه فيران  ان فرنسا تعرف تنظيم عملية التطعيم شامل"  على سبيل المثال التلقيح ضد الإنفلونزا و الذي أتاح تقديم 1.5 مليون لقاح منذ اليوم الأول لحملة مكافحة الإنفلونزا.

* صفقة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي هي مجرد بداية مفاوضات طويلة مع المملكة المتحدة

صحيفة لومند اوضحت ان لندن وبروكسل سيستمران في التعاون بينهما لاسيما بخصوص العديد من الملفات الباقية على غرار العلاقات المالية، والدبلوماسية، والعقوبات التجارية بالرغم من دخول العلاقات التجارية الجديدة حيز التنفيذ اليوم.

وتقول لومند إن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ليس حدثًا غير مسبوق فحسب بل هو أيضًا عملية طويلة فاتفاقية العلاقات التجارية بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة ، التي تم التوصل إليها في 24 ديسمبر/ كانون الاول الماضي،ليست سوى البداية لسنوات من المفاوضات بين لندن وبروكسل، حيث تم ترك العديد من الملفات  جانبًا ومن المحتمل أن تعود إلى الطاولة على غرار  التمويل المالي والدبلوماسية ، وتبادل الطلاب، والقواعد الصارمة على السيارات، والاعتراف المتبادل بالشهادات، فالمفوضات ستنتقل من  الملفات الرئيسية إلى الموضوعات التقنية وهو ما سيتعين الاستمرار في مناقشتها .

فبطبيعة الحال تقول لومند يعتبر دخول العلاقات التجارية الجديدة بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي حيز التنفيذ اليوم نقطة تحول رئيسية في العلاقات بينهما فالجمارك عادت الى عملها وباتت البضائع تحت المراقبة  بالإضافة الى انهاء  حرية تنقل الأشخاص حيث يتعين على الأوروبي الراغب في العمل في المملكة المتحدة الحصول على تصريح عمل  (والعكس صحيح).

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.