قراءة في الصحف الفرنسية

لوفيغارو: نتانياهو... نبي إسرائيل القوي!

سمعي
ملصق لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في الناصرة
ملصق لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في الناصرة © رويترز

من بين أبرز الملفات التي تناولتها الصحف اليوم،الإنتخابات التشريعية الإسرائيلية اليوم ،وحظوظ بنيامين نتنياهو في الفوز ،إضافة إلى موضوع كوفيد19 الذي لايزال يتصدر مقالات الصحف الفرنسية بعد الاجراءات الوقائية الجديدة التي فرضتها الحكومة الفرنسية.

إعلان

هل سيستفيد نتنياهو من نجاح استراتيجيته ضد كوفيد19 في الانتخابات التشريعية؟

كتب تيري أوبرلي أن بنيامين نتنياهو يحظى مرة أخرى بحظوظ كبيرة للفوز في هذه الإنتخابات بعد نجاح سياسته في احتواء الأزمة الصحية الناتجة عن وباء كورونا، مضيفا أنه من المتوقع أن يأتي حزب الليكود في المقدمة مع احتمال عدم حصوله على الأغلبية الساحقة في عدد مقاعد الكنيست الجديد.

ويرى الكاتب أن نتنياهو الذي تمسك بمنصبه السياسي رغم قضايا الفساد التي تلاحقه قادر على تحقيق المفاجأة في عدد الأصوات مرة أخرى وفي هذه الحالة قد يضطر خصومه إلى التحالف معه أو هناك احتمال آخر يتمثل في توجه البلاد إلى انتخابات خامسة.

نتنياهو زعيم المعسكر الوطني الإسرائيلي

ويوضح الباحث في مركز اتصالات السلام ديفيد خالفا للصحيفة أن نتنياهو الذي نجح في ترسيخ صورته كزعيم للمعسكر الوطني في إسرائيل يواجه اليوم تحديا كبيرا من قبل مساعديه السابقين وعدد كبير من مناصريه ومعارضيه الذين يطالبون برحيله،غير أنه يظل سيد اللعبة السياسية القادر على توقيع الصفقات وتوسيع دائرة الدول العربية التي ستنضم لاتفاقيات السلام ،كما أن الرجل نجح في تحقيق نتائج إيجابية تتعلق بحملة التطعيم ضد كوفيد19.

استقالات من المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية تهدد الإصلاحات الحكومية المتعلقة بإسلام فرنسا.

أفادت صحيفة لوبينيون أن استقالة أربعة اتحادات إسلامية من المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية تشكل عائقا جديدا أمام الإصلاحات الحكومية التي أرتها الحكومة نهاية العام الماضي حول الديانة الإسلامية في البلاد.

وتضيف الصحيفة أن هذه الإتحادات الأربعة أعلنت انسحابها من المجلس ورغبتها في تشكيل هيئة تمثيلية جديدة لتجسيد القيم الأساسية للإسلام المنفتح على قيم الجمهورية الفرنسية والتعايش مع مبادئها.

ماهي أسباب الإنسحاب؟

حسب تصريحات رئيس المجلس محمد موسوي فإن انسحاب الأتحادات راجع إلى بعض الخلافات الداخلية المتمثلة في مسائل تتعلق بإنهاء نظام التعاون الداخلي ومسألة مراقبة منح شهادات اللحوم حلال التي ترجع حاليا إلى كل من مساجد باريس وليون وايفري،غير أن بعض الأصوات المعارضة للنظام الداخلي للمجلس اتهمت قياداته بالمحسوبية واستغلال المصالح .

الانسحابات والاستقالات من المجلس تعلق الصحيفة ستعرقل المسار الإصلاحي الذي تعمل الحكومة الفرنسية على تطبيقه منذ مقتل المدرس سامويل باتي خريف العام الماضي،وتؤجل تأسيس مجلس فرنسي لأئمة فرنسا .

تدابير الحجر الشامل أمام رفض شعبي واضح،والحكومة الفرنسية تعد بالإسراع في عملية التطعيم ضد فيروس كورونا.

نقلت صحيفة بوباريزيان شهادات عدد من المواطنين الذين كسروا الحجر الصحي والإجراءات الوقائية ضد الفيروس خاصة تلك المتعلقة بالتباعد الإجتماعي ،واعتبر أحد الشباب الباريسيين أنه بعد عام من بدء الأزمة الصحية على الجميع التأقلم والتعايش مع الفيروس والعودة إلى حياة طبيعية وإلا *سنجد أنفسنا قريبا على حافة الجنون* حسب تعبيره.

لوران من جهته يرى أن العودة إلى حياة ما قبل كورونا أصبحت أمرا ضروريا،حيث يعاني الكبار والصغار من مشاكل نفسية واكتئاب مستمر بسبب التباعد العائبي والإجتماعي،مضيفا أنه اغتنم فرصة عطلة نهاية الأسبوع للخروج مع أكثر من عشرين شخصا لتناول الطعام داخل إحدى الحدائق الياريسية بسبب استمرار غلق المطاعم والمقاهي الذي لم يعد أمرا مقبولا حسب تعبيره.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم